ترحيل نادر الحريري يعيد الحرارة بين الرياض و”بيت الوسط”

May 14, 2018 | بقلم ايلي الحاج

inside_news

لطالما رفض الرئيس سعد الحريري أي مّس بموقع مدير مكتبه نادر الحريري أو بدوره في القرار وتعيين التوجهات والتحالفات السياسية. مدة طويلة تسبّب موقفه المتشبث بابن عمته بمشكلات جمّة مع أصدقاء وحلفاء له مؤثرين جداً في الخليج . وإلى حد كبير شكّل رفض الحريري التخلي عن نادر، وآخرين أقل أهمية منه في مستوى اتخاذ القرار ولكن المسموعة كلمتهم في "بيت الوسط"( غطّاس خوري مثلاً)، عاملاً رئيسياً من عوامل النكسة التي لحقت في 4 تشرين الثاني الماضي بعلاقات الرئيس الحريري في الرياض حيث أعلن استقالته، وفي غير الرياض. مرّات ومرّات كان الحريري فوتح بالأمر ولم يتجاوب ولا مرة.

خرج رئيس "المستقبل" من تلك النكسة وبدأ السعي على الفور إلى ترميم ما تمزق من تلك العلاقات. كان نادر الحريري في تلك الحقبة أدار ماكينة التعبئة في الشارع السُنّي  للمرة الأولى منذ بروز الرئيس الشهيد رفيق الحريري ضد المملكة العربية السعودية، لكنّ رويداً رويداً وبمساعدة الرياض تمكن رئيس الحكومة من حمل تياره والبلاد من لملمة الذيول. لكن جذور الأزمة ظلت قائمة، ومعالجتها كانت تنتظر اليوم المناسب.

لا علاقة للإنتخابات والنتائج التي حققها "تيار المستقبل" بإقالة نادر الحريري أو استقالته. ولا فارق بين أن يكون ترحيله حصل بصخب أو بهدوء وودّ مع أطيب التمنيات. تلازم التوقيت بين خروجه من "بيت الوسط" ومحاسبة بعض المقصرّين في المنسقيات على سوء أداء في إدارة الإنتخابات انعكس على أعداد اللوائح والأصوات التفضيلية ووجهاتها هو تلازم مقصود للتغطية على الحدث المدوّي.

فليتسلَّ مَن شاء في تعداد أخطاء هندسة إنتخابية وضعها نادر الحريري والوزير جبران باسيل أدت إلى إهداء الوزير جبران باسيل 5 نواب في التكتل العَضَلي الذي يترأس ليلامس الـ29 نائباً، في حين هبطت كتلة "المستقبل" إلى 21، بعدما كان الثنائي المخطّط  وعد بألا تقلّ عن 29. ليس هذا السبب. في أي حال كان  نادر سيرحل بعد الإنتخابات.

خروجه دفعة أولى ستكون له تتمات،  وعلى آخرين أن يبدأوا بتوضيب أوراقهم وأغراضهم.ستغيب وجوه وتعود وجوه. دنيا هذا النوع من العلاقات أخذ وعطاء. وسقوط أشرف ريفي وآخرين في الانتخابات كان سلفة أو عربون حسن نيّة بدأ باستثنائه من لقاءات  الموفد الملكي  نزار العلولا خلال زيارته لبيروت في 24  شباط / فبراير. ولا مفر بعد سوء تفاهم من مبادلة بادرة حسن نية تأتيك بمثيلتها.

لكنّ الأهمّ أن سعد الحريري من دون ابن عمته  نادر ومَن يدورون في حلقته في "بيت الوسط" سيكون غير سعد الحريري مع نادر. فلننتظر.

المصدر: الصوت
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!