الحويك: الزراعة في لبنان تحتضر.. ترشيشي: نطالب بتغيير الآلية الموضوعة

Uncategorized | January 17, 2018

inside_news

اضاء برنامج “نقطة عالسطر” على ملف الزراعة، فرأى رئيس جمعية المزارعين انطوان الحويك ان الزراعة في لبنان تحتضر لافتاً الى ان ما من جهة دعمت المزارعين ومطالبهم. واشار الى ان القطاع الزراعي لا يلقى اي اهتمام وهو قطاع مهمل، معتبراً انه عوضاً عن مساعدة هذا القطاع ودعمه يسعون الى إفقاره عبر بيع الاراضي لاقامة إستثمارات خاصة بهم. وأكد إدخال اطنان من المزروعات السورية من مختلف الاصناف ما يُشكل تهديداً كبيراً للزراعة اللبنانية، كاشفاً ان معظم الخضار والفاكهة التي تدخل الى لبنان هي غير خاضعة لإجازات استيراد وهي متوفرة في الاسواق اللبنانية.

رئيس تجمع مزارعي البقاع ابراهيم ترشيشي اشار الى ان “الزراعة في لبنان دفنت وهي تسير من سيء الى اسوأ وارقامها مخيفة فعمليات التصدير انحدرت من 500 الف طن الى 300 الف طن وهذا القطاع يعاني من مشاكل عدة لا تعد ولا تحصى وموسم البطاطا هو من اكثر القطاعات التي تعرضت للخسائر.” ولفت الى “اننا مع المحافظة على الصداقة والمحبة والتواصل مع كل الاشقاء في الدول العربية لكن يجب ان لا يتم هذا الامر على حساب القطاع الزراعي كونه النقطة الاضعف، وفي موضوع الدعم الذي قدم الينا تبين لنا أن معظم اصناف الخضار والفاكهة لم يتحسن وضعها لذلك مطلبنا هو تغيير الآلية الموضوعة”. وأشار الى ان كل دعم لبراد يُساعد في دعم 8 حاويات اخرى، كما دعا الى اقفال معبر العبودية.

مدير عام وزارة الزراعة المهندس لويس لحود تمنى في للمزارعين ان يحمل اليهم العام 2018 امان اكثر من مأساة 2017، مضيفاً: “عندما تم اقفال الحدود الاردنية امام البطاطا اللبنانية في تشرين الاول الماضي وعدهم الرئيس سعد الحريري باعطائهم حقوقهم وتعويضاتهم جراء إقفال الحدود كما ان وزير الزراعة ارسل كتاباً الاسبوع الماضي الى رئاسة الحكومة طلب فيه ان يتم البحث في مجلس الوزراء عن آلية الدعم، فقرار الدعم مأخوذ لكن الآلية بحاجة الى دراسة.”

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!