الشمالي: المواطن سئم الوعود من دون تطبيق.. عون: الإنماء هو هدف اللائحة

إنتخابات 2018 | April 17, 2018

استضافت حلقة مانشيت المساء من صوت لبنان، لائحة “هلأ وقتا” من المجتمع المدني في البقاع الغربي راشيا، التي تضم خمسة مرشحين هم: المرشحان عن المقعدين السنيين: علاء الدين الشمالي، وفيصل رحال، والمرشحة عن المقعد الماروني ماغي عون، والمرشح عن المقعد الشيعي علي صبح، والمرشح عن المقعد الاورثوذكسي الدكتور جوزيف ايوب.
المرشح الشمالي تحدث عن اهداف لائحة المجتمع المدني، مشيرا الى انها تشكل صرخة المواطن، الذي سئم الوعود من دون تطبيق. وشدد على حاجة البقاعيين الى بديل مضيفا ان الفرصة سانحة للتغيير عبر دعم لائحة المجتمع المدني.
واعلن عن حلول لأزمة النفايات التي ستشكل اولوية في اجندة عمله، تستند الى اعادة التدوير والفرز في المصنع، ويمكن ان تتحول الى طاقة كهربائية، مشددا على اهمية تحقيق اللامركزية الادارية.
وطالب الدولة باعطاء البقاعيين حقوقهم، مقللاً من دور مؤتمر سيدر في حل المعضلات.
وطالب بانشاء مدينة صناعية معفية من الضرائب وتشجيع الاستثمار.
المرشحة ماغي عون ركزت على الهموم الحياتية، معلنة ان الانماء هو هدف اللائحة، ولا سيما من خلال التركيز على مكافحة الفقر والاهتمام بالسياحة وتثبيت البقاعيين في ارضهم ومعالجة البيئة.
ودعت المرأة الى الاقتراع وان تكون فاعلة في المجتمع.
واضافت ان هوية اللائحة لبنانية، مرجعيتها لبنانية، ورؤيتها  بقاعية، غير ممولة من احد، ولا تريد الا دعم اهالي البقاع وراشيا، لمحاسبتها لاحقاً على ما تم تحقيقه.
واعلن الشمالي ان اللائحة امنت حاصلاً انتخابياً داعيا من قرر التغيير الى اثبات ذلك في صناديق الاقتراع وقال املنا بالتغيير وباهلنا في البقاع وراشيا.
المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!