رئيس الكتائب يلتقي رئيس المجلس النيابي الفرنسي : تاكيد على دعم فرنسا سيادة لبنان وحريته واستقلاله

سياسة | December 19, 2017

يتابع رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل زيارته باريس، وفي هذا الاطار كانت له محادثات مع رئيس المجلس النيابي فرانسوا دو روجي،.
محادثات الجميل – دو رجي استغرقت اكثر من ساعة، وقد جرت في جو ودي وصريح وايجابي ، وحضرها عن الجانب الفرنسي النائب غويندال رويار ، فيما ضم وفد الكتائب نائب رئيس الحزب الدكتور سليم الصايغ ورئيس الهيئة الاغترابية وليد فارس والدكتور كميل الطويل والمحامية جويل بو عبود.
وعرض رئيس الكتائب في خلال المحادثات ، ما يقوم به حزب الكتائب والمعارضة في لبنان، مؤكدا ان لا استقرار حقيقيا من دون سيادة وديموقراطية وحريات عامة،ما يؤمن قيام دولة القانون والمؤسسات ، وينعش الدورة الاقتصادية ويشجع الاستثمار ، وما عدا ذلك ، فهو استقرارهش يقوم على حساب الدولة ومقوماتها.
ولفت النائب الجميل الى مخاطر اخرى يتعرض لها لبنان ، من التضييق على الحريات العامة الى تدخل السلطة السياسية في عمل القضاء ، لمحاولة ضرب الاصوات المعارضة .
وركز الجانبان اللبناني والفرنسي على اهمية الالتزام بالمواعيد الدستورية لناحية حصول الانتخابات النيابية في مواعيدها ، وقد أعرب رئيس المجلس النيابي الفرنسي عن رغبته في زيارة لبنان ،وتهنئة المجلس النيابي المنتخب بعد حصول الانتخابات .
وابدى الجميل ارتياحه لعودة الدور الفرنسي الفاعل في المنطقة ، مؤكدا اهمية العلاقة الاخوية بين لبنان وفرنسا ، والتي كانت داعمة على الدوام لاستقلال لبنان وسيادته وحريته .
من جهته ، شدد رئيس المجلس النيابي الفرنسي فرانسوا دو روجي ،على ضرورة تطبيق كل قرارات مجلس الامن المتعلقة بلبنان ، مؤكدا وقوف فرنسا الدائم الى جانب لبنان ، ومثمنا الزيارة ومبديا ارتياحه لطرح رئيس الكتائب ، الوطني ، الجامع والشامل وغير الفئوي ، ومتمنيا له كل النجاح والتوفيق في مسيرته الوطنية .

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!