مارديني: زيادة ساعات التقنين دفعت اصحاب المولدات الى زيادة ساعات التغذية.. سعادة: لسنا ضد تركيب العدادات

خاص | July 12, 2018

اضاء برنامج نقطة عالسطر على ملف المولدات فأشار رئيس المعهد اللبناني لدراسات السوق الدكتور باتريك مارديني الى ان زيادة ساعات تقنين الكهرباء دفعت اصحاب المولدات الى زيادة ساعات التغذية، مشيراً الى ان ارتفاع اسعار النفط عالميا ادى الى ارتفاع اسعار بدل الاشتراكات.

اضاف مارديني: ان المشكلة الاساسية هي ان الدولة اللبنانية لا تؤمن كهرباء بشكل كاف لعدم قدرتها على شراء المازوت.

واشار مارديني الى وجود مافيات كثيرة في لبنان مرتبطة بالكهرباء منها: مافيات البواخر والمازوت وهناك مافيات المولدات وهذا يعود الى كهرباء لبنان التي لديها احتكار لتوليد الكهرباء وكل شخص ينتج هذه الطاقة خارجها يكون عمله غير شرعي، مؤكداً أن الجزء الاكبر من فاتورة كهرباء الدولة تدفعها وزارة المالية عن طريق الضرائب.

عضو اللجنة المركزية لأصحاب المولدات عبدو سعادة اكد في حديثه ان هامش ربحهم هو 20 % وهذا حق لهم، ولفت الى انهم ليسوا ضد تركيب العدادات لافتاً الى اجتماع عقدوه مع وزارة الطاقة تم الاتفاق فيه على عداد تعتمده مؤسسة كهرباء لبنان حصرا ، كما طالب بعدم حرمانهم من حقهم بالنسبة الى كلفة تركيبه وكذلك حقوقهم القانونية.

واوضح سعادة انهم يلتزمون بالتسعيرة التي تصدر عن وزارة الطاقة بنسبة 90 % ، واشار الى ان وزارة الاقتصاد تقوم بدوريات دائمة من اجل مراقبة الاسعار.

رئيس بلدية الشياح ادمون غاريوس اشار الى ان البلدية ليس لديها هامش للتلاعب بساعات قطع الكهرباء كون التسعيرة تصدر عن وزارة الاقتصاد وهم يلتزمون بها.

واشار غاريوس الى انهم في منطقة الشياح وضعوا عدادات للساعات في عدة منازل ومواقع في المنطقة منعاً للتلاعب.

المدير العام لوزارة الاقتصاد عليا عباس اكدت ان المهلة المعطاة لاصحاب المولدات للالتزام بتركيب العدادات هي لغاية 1/10/2018 على ان تكون مطابقة للمواصفات المعتمدة لدى شركة كهرباء لبنان.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!