الجردي: نوعية مياه الشفة في بيروت غير ممتازة

خاص | November 8, 2018

اضاء برنامج نقطة عالسطر على ملف المياه، فأكدت استاذة علوم الصحة البيئية في الجامعة الاميركية الدكتور مي الجردي ان نوعية مياه الشفة التي تصل الى البيوت يجب ان تكون سليمة ومطابقة للمواصفات الوطنية، مشيرة الى ان دكاكين المياه غير المطابقة لا يمكن تشريعها فهي تخزن المياه في غالونات بلاستيكية وتعرضها لأشعة الشمس ما يؤدي الى حصول تلوث كيميائي يؤثر في المدى البعيد على زيادة حالات الاصابة بالسرطان بالاضافة الى تاثيره على الجهاز التناسلي.

ولفتت الجردي الى ان المياه المعلبة والمرخصة التي نشتريها على انها سليمة تشير الدراسات الى وجود تلوث جرثومي فيها، مضيفة: حتى مياه الينابيع في الجبال هي ملوثة.

واشارت الى ان نوعية مياه الشفة التي تصل الى البيوت في بيروت غير ممتازة، لافتة الى وجود مشكلة في معالجة المياه كما ان محطات المياه يجب العمل على تطويرها.

مديرة الوقاية الصحية في وزارة الصحة المهندسة جويس حداد اشارت الى وجود رقابة شهرية من قبل الوزارة على معامل المياه المرخصة، لافتة الى وجود 70 مصنعاً مرخصاً  و 95 غير مرخص وغير مراقب.

واشارت حداد الى وجود تقارير عن عينات المياه واسماء الشركات المرخصة والمطابقة للمواصفات والتي تخضع لفحوصات جرثومية شهرية، وفصليا لفحوصات كيميائية اي الفحص المطابق للمواصفات اللبنانية للمياه المعبأة وهذه التقارير موضوعة على الموقع الالكتروني للوزارة.

رئيس جمعية حماية المستهلك الدكتور زهير برو رأى ان قانون سلامة الغذاء والموضوع منذ سنوات عدة لم يطبق حتى الآن، مشيرا الى وجود مصالح تجارية في البلد تمنع تطبيقه بسبب الشراكة التاريخية بين التجارة والسياسة، لذلك علينا محاسبة جميع المعنيين في قطاع المياه ووضعهم في السجون.

واشار الدكتور برو الى ان مياه الينابيع في لبنان تحت 1200 متر في الجبال وعلى الساحل ملوثة، كما ان الشريط الساحلي بما فيه من آبار ارتوازية 90% منه ملوث والذي يتم ري المزروعات منه، لافتاً الى ان منطقة البقاع ملوثة جدا.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!