الجميّل: لبنان يحتاج إلى حكومة حيادية تخرجنا من الصراع الداخلي والإقليمي وتعيد ثقة المجتمع الدولي

سياسة | December 10, 2019

inside_news

أكد رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميّل أننا وانسجاماً مع قناعاتنا ومطالب الناس بحكومة حيادية من اختصاصيين، رشّحنا السفير نواف سلام لرئاسة الحكومة، لكننا منفتحون عى أي اسم بمواصفات سلام بإمكانه إنقاذ البلد، لافتا الى ان الناس تطالب بحكومة حيادية من عناصر كفوءة وهذا يجب ان ينطبق على كل الحكومة رئيسًا وأعضاء، لذلك قدّمنا اسم نواف سلام كنموذج كونه حياديا وسفيرا وقاضيا ولديه خبرة واسعة .

وقال الجميّل في مداخلة عبر برنامج عشرين 30 عبر الـLBC: “طرحنا اسم نواف سلام لكننا منفتحون على اي اسم بهذه المواصفات فالمهم ان يكون حياديا ولديه الكفاءة لانقاذ البلد”.

وعما إذا كان قد جرى اتصال بينه وبين سلام قال الجميّل: ” لقد اتصل بي نواف سلام بعد ان سمّيناه شاكرًا لنا تسميته، مشددا على أن لا اتفاق مسبقا او مصلحة ولا معرفة مسبقة بالسفير سلام”.

ولفت الى ان ثمة نوابًا آخرين سمّوا نواف سلام، موضحا ان لدينا قناعة بأن لبنان بحاجة لحكومة حيادية تخرجنا من الصراع القائم منذ 15 سنة سواء اكان صراعا داخليا او اقليميا، مشددا على ان مثل هذه الحكومة تساعدنا على استعادة ثقة المجتمع الدولي وتسهل المساعدات والدعم المطلوب ليقوم لبنان من ازمته.

ورأى الجميّل ان على الكتل النيابية ان تتحمل مسؤوليتها واذا لم تر ضرورة للخروج من منطق المحاصصة والانتقال الى مطلب انقاذي فيكون النواب عندها في مكان والناس في مكان آخر والقاعدة الشعبية ستحاسبهم.

وردا على سؤال قال: “نتمنى من الكتل النيابية ان تتجاوب مع مطالب الشعب كما فعل الرئيس الحريري وذلك بتشكيل حكومة حيادية”.

ولفت رئيس الكتائب الى اننا في المرحلة الاولى والخطأ السياسي هو التشكيل قبل التكليف وفي مرحلة التكليف لكل فريق وجهة نظره.

واعتبر انه اذا كنا نريد حكومة حيادية فيجب ان تكون خالية من مشاركة اي فريق سياسي، وأضاف: “لا أعرف ما اذا كان يمكن لحكومة برئاسة الحريري أن تتشكل من دون مشاركة سياسية أخرى، وربما الحكومة الحيادية واقعية أكثر”.

وتعليقا على مشهد غرق الطرقات بالأمطار قال: “أذكّر بأن هناك اقنراح قانون لانشاء جهاز ترقبي للكوارث وهو موجود في مجلس النواب لتفادي الكوارث التي نراها وكان قد تقدّم به الشهيد بيار الجميّل واتمنى ان يقر بأسرع وقت في مجلس النواب”.

اضاف: “اتمنى ان نتعاون جميعنا لنحافظ على لبنان ولا نقع بكوارث مماثلة في المستقبل”.

وردا على سؤال قال رئيس الكتائب: “لا اعرف اذا كان الحريري مرشح حزب الله ولكن للحزب مصلحة في ظل سيطرته على البلد بفرض شروطه على اي كان والحريري يؤمن له غطاء بحاجة له لحماية منظومته كما يفعل الرئيس المسيحي الذي يؤمن له الغطاء المسيحي.

ورأى انه بظل التركيبة الحالية هناك مصلحة لحزب الله ليعود الحريري الى الحكومة، متمنيًا ان نخرج من هذه الحسابات التي تعطّل البلد.

واستطرد الجميّل قائلا: “لقد عاينت اليوم حالات مبكية ولا أعرف اذا كان المسؤولون يشعرون بالحالة التي لم يرها لبنان في تاريخه”.

وتمنى من كل الفرقاء ان يأخذوا إجازة من العمل السياسي لستة اشهر لتستلم حكومة انتقالية اصلاحية حيادية البلد قبل خوض انتخابات نيابية مبكرة احترامًا للشباب الموجود في الشارع.

ودعا الجميّل لتشكيل حكومة حيادية اصلاحية تحضّر لانتخابات نيابية مبكرة تعيد القرار للناس الذين يصنعون مستقبلهم، خاتما بالتأكيد أننا بحاجة ليخرج الجميع من حساباتهم انقاذا للواقع المرير الذي نعيشه اليوم.

المصدر: kataeb.org
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!