الزغبي: إنها ليست حكومة الحكومات بل حكومات في حكومة

خاص | February 7, 2019

اعتبر الكاتب والمحلل السياسي الياس الزغبي لمانشيت المساء اننا لسنا ذاهبين في “حكومة الى العمل” لانجازات نوعيّة، ومهما توافرت الارادات الحسنة من داخل الحكومة، فستبقى المعالجات مجرد أدوية ومسكنات طالما ان الدولة سقفها مفتوح وطالما اننا نعيش في ظل قرارين وسلاحين. ولفت الى ان ما حصل في جلسة صياغة البيان الوزاري من اعتراض على مجرد ذكر لعبارة “الشرعية” في البند المتعلق بالمقاومة، هو خير دليل على ذلك.
واضاف الزغبي: الحكومة الحالية هي قشرة شرعية  لحزب الله، وأخرجت الى النور بمقايضة ايرانية- روسية، فموسكو تدخلت لتسهيل الولادة الحكومية، وارتأت  طهران ببراغماتيتها ان من مصلحتها دخول البازار، اولاً لانها بذلك تحصن موقع حزب الله امام استحقاقين مهمّين هما مؤتمر وارسو والمحكمة الدولية، وثانياً لأنها تستطيع ان تقايض ورقة الحكومة اللبنانية ببعض التسهيلات الروسية في سوريا، وهذا ما  حصل فعلاً، وبدأنا نلاحظ تباشيره مع تراجع وتيرة الغارات الاسرائيلية على المواقع الايرانية في سوريا.
واعتبر الزغبي ان لبنان تحت الاختبار الدولي ولكنه لن يصل الى اي نتيجة ايجابية طالما لا يوجد دولة في لبنان، فالحكومة الحالية ليست حكومة الحكومات وانما حكومات في حكومة، وطالما ان سقف الدولة غير موجود،  فكل الاصلاحات ومكافحة الفساد ستنجح مؤقتاً ولكنها ستعود وتنتكس في اي لحظة.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!