بعد الاعتراف بـ”إبادة الأرمن”..تركيا تستدعي سفير أميركا

دولي | October 30, 2019

inside_news

استدعت تركيا، الأربعاء، سفير الولايات المتحدة في أنقرة للاحتجاج على اعتراف مجلس النواب الأميركي بالإبادة الجماعية للأرمن، وفق مسؤولين أتراك.

وقال هؤلاء المسؤولون إن السفير، ديفيد ساترفيلد، استدعي إلى وزارة الخارجية لأمر يتعلق “بالقرار الذي لا أساس قانونياً له واتخذه مجلس النواب”، وفق تعبيرهم.

يذكر أن مجلس النواب الأميركي كان قد أقر، الثلاثاء، قراراً بالاعتراف رسمياً بـ”الإبادة الجماعية للأرمن”.

كما علا التصفيق والهتاف عندما أقر المجلس بأكثرية 405 أصوات، مقابل 11 القرار الذي يؤكد اعتراف الولايات المتحدة بالإبادة الأرمنية، وهي المرة الأولى التي يصل فيها مثل هذا القرار للتصويت في الكونغرس، بعد عدة محاولات سابقة.

من جهتها، قالت رئيسة مجلس النواب، نانسي بيلوسي، إنها تشرفت بالانضمام إلى زملائها في “إحياء ذكرى إحدى أكبر الفظائع في القرن العشرين: القتل المنهجي لأكثر من مليون ونصف المليون من الرجال والنساء والأطفال الأرمن على يد الإمبراطورية العثمانية”.

إلى ذلك أكد رئيس لجنة الاستخبارات بمجلس النواب، آدم شيف: “لن نكون طرفاً في إنكار الإبادة الجماعية للأرمن”، لافتاً: “حاربنا 19 عاماً من أجل التصويت على هذا القرار”.

وتابع شيف: “لن نكون صامتين ولن ننسى الإبادة الجماعية للأرمن”.

من جانبه، قال رئيس لجنة الشؤون الخارجية بمجلس النواب، إليوت إنجل، إن الإقرار بإبادة الأرمن خطوة ضرورية.

بدوره، رحب نائب الرئيس الأميركي السابق، جو بايدن، بقرار مجلس النواب، قائلاً: “اعترافنا بإبادة الأرمن يعيد الاعتبار للضحايا”.

ويعتبر الأرمن أن القتل الجماعي لشعبهم بين عامي 1915 و1917 يرقى إلى مصافّ الإبادة، وهو ادعاء تعترف به نحو 30 دولة وتنفيه تركيا.

المصدر: وكالات
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!