بو حبيب لمانشيت المساء: أيا كان مصدر الصواريخ ايران هي التي ضربت السعودية

خاص | September 20, 2019

استبعد السفير اللبناني السابق في واشنطن عبد الله بو حبيب ان يؤدي الضجيج القائم في الخليج العربي الى اي حرب عسكرية معتبرا ان العقوبات الإقتصادية والمالية والجمركية تتقدم على كل اشكال الحروب التقليدية الأخرى. كما اعتبر انه لن تكون هناك اي ردات فعل على جبهة الجنوب مع اسرائيل فلا حزب الله ولا اسرائيل هما طرف في هذه المواجهة وبالتالي لا مبرر للتصعيد على الساحة اللبنانية والجنوب بشكل خاص.

وقال السفير بو حبيب في أثناء مشاركته في حلقة “مانشيت المساء” من “صوت لبنان” ان ايران خلف الهجمات التي استهدفت معامل انتاج الطاقة التابعة لشركة “آرامكو” ايا كان مصدر الصواريخ او طائرات “الدرونز”. وقال ان هذا التوصيف سياسي اكثر منه عسكري فلا حاجة للدخول في الكثير من التبريرات فأسلحة الحوثيين في اليمن وما لدى ميليشيات الحشد الشعبي وحزب الله كلها ايرانية وتمويلها ايراني.

ولفت الى ان توازن الرعب الذي يتحكم بالوضع في الخليج العربي وجنوب لبنان يقود الى تقدم العقوبات الإقتصادية على الحروب العسكرية في الحالتين وفي الكثير من الأزمات القائمة في العالم.

واستبعد ابو حبيب ان تتمكن الولايات المتحدة الأميركية من توفير اي غطاء اممي من مجلس الأمن الدولي لتشكيل “التحالف الدولي لأمن الملاحة البحرية وسلامة الممرات البحرية” ووضع المنطقة تحت مقتضيات الفصل السابع من اجل إستخدام القوة ضد المعتدي فلا الصين ولا روسيا مستعدان لتبني المشروع الأميركي بدليل انهما ومعهم دول أخرى اوروبية ما زالا يطالبان بالأدلة لتورط ايران في العمليات التي استهدفت منشآت آرامكو.

ودعا ابو حبيب الى ضرورة التوصل الى قرار سعودي وخليجي كبير يقود الى توفير الظروف التي يتضمن التعايش بين دول الخليج وايران بالصيغة التي دعت اسرائيل وحزب الله الى التعايش منذ العام 2006 الى الأمس القريب.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!