جبران: حسان الضيقة لم يدل بانه تعرض لأي نوع من انواع التعذيب والضرب

خاص | May 23, 2019

اضاء برنامج نقطة عالسطر على ملف التعذيب في مراكز التوقيف فأكد قائد الدرك السابق العميد المتقاعد صلاح جبران بأن المرحوم حسان الضيقة تم توقيفه بجرم مخدرات يومين عند شعبة المعلومات ثم احيل بعد 20 يوم الى قاضي التحقيق الاول في جبل لبنان وهو لم يدل بانه تعرض لأي نوع من انواع التعذيب والضرب وبعدها تم نقله الى سجن روميه والى سجن عاليه ثم الى مستشفى الحياة بسبب أوجاع في الظهر، وبعد وفاته طلب من الاهل تشريح الجثة لتحديد سبب الوفاة لكن الاهل رفضوا، واشار الى ان الطبيب الذي اعطى تقريرا بانه تعرض للضرب هو موقوف، وكشف عن وجود تسجيلات بين اهل حسان والطبيب الشرعي تظهر بان هناك إغراءً للطبيب لتغيير المعطيات وهذا بفضل تقنيات القوى الامنية التي ليست بحاجة للضرب لانتزاع الاثبات

واشار جبران الى انه في العام 2011 تشكلت لجنة مناهضة التعذيب تنفيذا للبروتوكول الموقع مع الامم المتحدة كانت تزور كافة السجون ومراكز التوقيف وفي اوقات غير معلن عنها وتتحدث مع المساجين وتتلقى شكواهم وترفع تقارير ، واكد بانه يفترض على قضاة التحقيق والمدعيين العاميين الدخول الى السجون .

وكشف جبران بان المادة 401 من قانون العقوبات تمنع التعذيب وتجرمه كما ان المادة 33 من قانون مكافحة التعذيب الصادرة في 19 ايلول 2017 تشير الى ان كل شخص يقوم بالتعذيب يُعاقب، واكد بانه ضد التعذيب بكل اشكاله، اضاف : من المفترض ان تنتقل ادارة السجون من قوى الامن الداخلي الى وزارة العدل، والسجين الذي يخضع للتعذيب عندما يخرج يصبح حاقدا على الدولة والاجهزة الامنية .

وزير العدل السابق شكيب قرطباوي اكد في مداخلة له عبر البرنامج اننا نحن اللبنانيون نستطيع ان نغيير لبنان من خلال صندوق التصويت ومحاسبة الطبقة السياسية ، وشدد على ان التعذيب هو ضد حقوق الانسان وهو لا يؤدي الى الحقيقة بل التحقيق الجيد. ورأى ان حقوق الانسان اساسية والتتعذيب مخالـف واصفا اياه بانه  “حيواني ” واكد بانه ضد الحصانات السياسية والمذهبية الموجودة لدى بعض الاجهزة فهي غير قانونية وغير مجدية وتمس بحقوق الانسان بكشف مخيف .

المتخصص في حقوق الانسان والسجون الدكتور عمر نشابه أكد في مداخلة له عبر البرنامج عينه بان التعذي مخالف للقانون مشيرا الى وجود تقنيت جديدة يمكن اللجوء اليها في التحقيق ودعا الى تفعيل اللجنة الوطنية لحقوق الانسان .

وتخللت الحلقة مداخلة لرئيس لجنة حقوق الانسان النائب ميشال موسى الذي دعا الى اجراء تحقيق شفاف وعاجل لمعرفة حقيقة وفاة حسان الضيقة ،كون لبنان موقع على معاهدة مناهضة التعذيب في الامم المتحدة ,واكد بان الهيئة المستقلة لحقوق الانسان تتضمن لجنة مناهضة التعذيب التي لديها القدرة لزيارة اي سجين في مراكز التوقيف في لبنان .

المحامي توفيق الضيقة والد حسان اشار في مداخلة  له عبر البرنامد الى ان المعلومات والاضاليل حول اسباب وفاته ابنه غير صحيحة، فحسان بدأ ظلمه عند فرع المعلومات حيث بقي محتجزاً فيها لمدة 9 ايام بشكل مخالف لقانون اصول المحاكمات الجزائية، واكد بأن لديهم اثباتات تدل انه عندما اتى بعد 9 ايام من فرع المعلومات الى نظارة قصر بعبدا كان يعاني من الم في الظهر وانه وضعه غير طبيعية، ولفت الى انه طيلة توقيفه 20 يوماً لم نستطيع تقديم طلب لتعيين طبيب شرعي، ورأى ان موت ودم حسان من المفترض ان يوقف التعذيب.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!