حمصي: فكرة “متحف الاستقلال” أتت لتوثّق الأحداث التاريخية غير الموجودة في كتب التاريخ

خاص | April 12, 2019

inside_news

صوناً للذاكرة الجماعية ولذكرى الشهداء ، اشارت السيدة صوفيا عقل في حديث الى برنامج نقطة عالسطر الى أنها قامت بابحاثها بكل محبة من اجل اعطاء الشباب الذين ضحوا بحياتهم حقهم لكون تاريخ لبنان الماضي مهماً،  وهو غير مدون في كتب التاريخ ، لذلك عمدت بكل شغف الى جمع كل المعلومات من لبنان والخارج لوضعها في متحف الاستقلال ، ولفتت الى انها بالرغم من انها فرنسية لكنها تعيش في لبنان منذ 25 سنة وهي متعلقة وتحب نقل هذه المعلومات الى اجيالها للبقاء فيه.

مدير متحف الاستقلال جوي حمصي اشار الى ان الرئيس امين الجميّل هو من اطلق فكرة المتحف، وسبب اختيار هذا المبنى انه مميز في المنطقة على شكل ” سفينة” ويقع في منطقة حارة صخر وعلى طريق سياحي، اضاف : تمت تسميته ” متحف الاستقلال ” لسببين : الاول يعود الى مسيرة حزب الكتائب ونضاله ومواكبته لكل مراحل تاريخ لبنان لمدة 83 عاماً ، اما الثاني فهو لاننا اردنا اعطاء المتحف طابعاً وطنيا.

وكشف حمصي عن ان فكرة المتحف اتت لتوثيق الاحداث التاريخية غير الموجودة في كتب التاريخ.

ولفت الى ان المتحف يشمل كل مراحل التاريخ القديم لغاية العام 2005، إضافة الى وثائق حزبية وصور وافلام وخطابات موضوعة وفقاً لمعايير وتقنيات عالمية، اضاف: المتحف سيكون بتجدد دائم.

واشار حمصي الى ان البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي سيُبارك المتحف عند الساعة الرابعة من بعد ظهر اليوم ، وغدا السبت سيكون هناك احتفال على مسرح بلاتيا-جونيه للإعلان عن افتتاح المتحف.

البروفيسور حارث البستاني اشار الى ان الشعب هو الذي يصنع التاريخ واهمية “متحف الاستقلال” انه يستذكر ما قام به الشعب وضحى به في منطقة يسكنها اسمها لبنان داعيا الى العمل على توعية جيل الشباب على التاريخ وعلى ما قام به اسلافهم. كما دعا الجميع الى زيارة المتحف لكونه يتضمن وثائق مهمة.

المهندس المعماري فالديمار فضول رأى ان مبنى “متحف الاستقلال” إستثنائي من ناحية شكله وموقعه وهو مبنى ذو طابع تراثي وبني كما بنيت بيوت الكتائب، وهو يتضمن وثائق تاريخية موضوعة وفقاً لمعايير وتقنيات عالمية. وتمنى ان يكون المتحف مقراً للبحث ومصدراً لثقة الناس .

سامي خويري قال: دفاعاً عن الاستقلال تعرضنا للاضطهاد في زمن الوصاية لكن لدينا إنجازات ممنوع على احد سلبنا اياها، نحن نريد لبنان سيادة وحرية، والمتحف يجمع كل الخطابات ونضالات الشباب، وشدد على انه ممنوع على احد إلغاء الآخر.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!