leaderboard_ad

دال حتي: نحن في حالة بطالة

خاص | February 28, 2020

اضاء برنامج نقطة عالسطر على ملف البطالة فأشار رئيس جمعية مبادرات وقرارات الدكتور دال حتي الى انه وفقا للدراسة الميدانية عن واقع البطالة التي اجراها في العام الماضي ولغاية 30/9/2019  كانت النسبة 36 % وفي بعض المناطق 40 % وهذا الرقم تم اعتماده من قبل مؤسسات لبنانية ودولية عدة في حين ان ارقام الدولة كانت تشير الى 12 و 13 % ، مضيفا: اما اليوم فالبطالة تقارب في بعض المناطق 55 % ( الهرمل والبقاع الشمالي) والنسبة العامة في لبنان تتراوح بين 48 و 50 % .

ولفت حتي الى ان عدد طلبات الاعتراضات المقدمة الى وزارة العمل لحل الاشكالات بين ارباب العمل والموظفين تقارب 150 الف معاملة ، اضاف : نحن في حالة بطالة والشركات تعمل ما دون الانتاج وفي حال استمر الوضع كما هو فنحن ذاهبون الى جمود كلي في كل القطاعات في لبنان .

واشار حتي الى ان الارقام تشير الى اننا وصلنا على ابواب الجوع وإذا استمرينا على هذا النحو فنحن أمام إما قلب الصفحة عبر القيام بعمليات إنتاجية بسيطة كي نستمر او الذهاب الى الدمار الشامل .

ولفت حتي الى قيام جمعية مبادرات وقرارات بإطلاق برنامج منذ عشرة ايام بعنوان : العودة الى الارياف ، الامن الغذائي اولا . وطالب بان يكون هناك قرارا من البلديات بفتح المشاعات من اجل الزراعة .

رئيسة جمعية ” دار العالي ” للتنمية الاجتماعية اليسار بركات درويش لفتت الى ان نسبة البطالة في طرابلس تخطت 60 % مشيرة الى ان الامل في طرابلس وعكار اصبح شبه معدوم والوضع خطير .

رئيس الاتحاد العام لنقابات عمال لبنان مارون الخولي اشار الى ان البرنامج الوطني لحماية حقوق العمال والعاملات في لبنان موجود منذ عشر سنوات وتم استقبال حوالي 2200 حالة وتمت معالجتها ومتابعتها مع محاكم العمل ، وهذا البرنامج اعيد اطلاقه من جديد منذ اليوم الاول للثورة وهو يستقبل شكاوى العمل ، اضاف : ابواب الاتحاد مفتوحة امام كل العمال والموظفين لمتابعة معاملاتهم مجانا .

مدير عام وزارة العمل بالانابة مارلين عطاالله اكدت ان وزارة العمل لا تملك الارقام المحددة لنسب البطالة والارقام التي يتم التداول بها ليست موحدة . واشارت الى ان إدارة الاحصاء المركزي والمؤسسة الوطنية للاستخدام هما الجهتينت المعنيتين المكلفتين بإعطاء مؤشر وارقام البطالة في لبنان ، اضافت : الهم الاساسي هو تفعيل دور عمل المؤسسة الوطنية للاستخدام عن طريق إيجاد فرص العمل للبنانيين .

الباحث في الدولية للمعلومات محمد شمس الدين اكد انه لا يوجد رقم رسمي وصحيح عن البطالة ، مضيفا: وفق العينات التي نقوم بها فالرقم تجاوز 25 % ، ونتيجة الوضع المستجد هناك 15 الف شخص تم صرفهم واكثر من 50 الف خفضت رواتبهم ما بين 20 الى 50 % وتخوف من ارتفاع هذه الارقام في خلال الاشهر القادمة عندها سنصبح حقيقة امام ثورة اجتماعية كبيرة . ودعا الى فرض ضريبة على العمالة المنزلية بمعدل 10 آلاف دولار سنويا.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!