ضاهر: الوعود بإجراء الاصلاحات جاءت خجولة

خاص | March 29, 2018

اكد المحامي المتخصص في قانون الضرائب والمالية العامة كريم ضاهر، في حديث لمانشيت المساء عبر صوت لبنان، خطورة التسوية الضريبية الواردة في مشروع موازنة العام  2018 معتبراً انها تخفي في طياتها تسوية لتغطية تجاوزات ارتكبها حيتان المال في الفترة الماضية.

ورأى اننا ذاهبون الى  مؤتمر سيدر غير جاهزين، والوعود بإجراء الاصلاحات جاءت خجولة ولا تتناسب مع الواقع الوارد في الموازنة، التي تقر على عجل تحت ضغط الانتخابات والحاجة الى  تقديم تعهدات بعد ان هزت المؤتمرات الدولية العصا.

واعتبر ان وضع الخزينة المالي حرج منذ زمن، اما وضع البلد اقتصادياً  فهو صعب انما غير ميؤوس منه، ولا يمكن تشبيهه بوضع اليونان لان الدين اليوناني كان خارجياً اما دين لبنان فهو في الجزء الاكبر منه داخلي.

ولفت الى اهمية الاستفادة من مؤتمر سيدر كفرصة للشروع في اصلاحات هيكلية وبنيوية، مؤكداً ان المبالغ التي ستعطى للبنان في المؤتمر هي المبالغ التي رصدت مؤتمر باريس 3 ولم يستفد منها لبنان وهي تقدر بين 3 او 4 مليارات دولار، وستعطى لقاء تعهد بتنفيذ الاصلاحات بعد اجراء الانتخابات وتشكيل حكومة تلتزم بما تعهدت به الحكومة الحالية على قاعدة ان الحكم  استمرارية.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!