leaderboard_ad

علوش لصوت لبنان: النقطة السياسية التي ستفتح باب الحلول الواسعة هي قرار سياسي تاريخي وطني من حزب الله بالنأي بالنفس

خاص | July 3, 2020

inside_news

أشار القيادي في “تيار المستقبل” مصطفى علوش، في حديث لصوت لبنان ، الى ان قرار تغيير الحكومة عند اصحاب الحكم، والحل لا يكون بحكومة وحدة وطنية وانما بحكومة مستقلين، مشدداً على ان النقطة السياسية التي ستفتح باب الحلول الواسعة هي قرار سياسي تاريخي وطني من حزب الله بالنأي بالنفس، وهو غير قادر على اخذه لانه حتى اللحظة يخدم ايران.
وقال علوش: “مبدأ التغيير الحكومي وارد لدى أصحاب الحكم، والمساعي بدأت بنوع من الحماس، ولكنّها وصلت إلى حائط مسدود”، لافتًا إلى أنّ “الفكرة الّتي ينطلقون منها هي تغيير الوجوه والحفاظ على السياسة  نفسها”.
وحول طرح تشكيل حكومة وحدة وطنيّة، أوضح “أنّنا كنّا بحكومة وحدة وطنية قبل الحكومة الحاليّة، وأي حكومة وحدة وطنية هي حكومة شلل وطني”، مركّزًا على “الحكومة الوحيدة القادرة أن تفعل، هي حكومة بالفعل قادرة على اتخاذ القرارات من الداخل من دون التأثيرات الخارجيّة”.
وأكّد علوش أنّ “ما قاله رئيس الحكومة السابق سعد الحريري منذ 6 أشهر تقريبًا لم يتغيّر، إذ انّه ما زال مصرًّا على حكومة من المستقلّين، قادرة على اتخاذ القرارات السياسيّة والاقتصاديّة من دون أي تدخّلات، والبدء بالإصلاحات فورًا من باب أساسي هو الكهرباء والجمارك”.
وبيّن أنّ “لا مانع لدينا من التوجه شرقًا ولكن نريد أن نرى النتائج، إذ أنّ إيران منفتحة شرقًا ومغلقة غربًا واقتصادها غير مثمر”، لافتًا إلى “أنّنا في هبوط مستمر والقعر لا يبدو موجودًا، والمخرج بحاجة إلى قرار سياسي تاريخي وطني، ويستند إلى عنصر واحد هو “حزب الله”.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!