في ذكرى استشهاد البشير ورفاقه قداس في بكفيا ويمنى الجميّل: اغتالوك لانك أردت ان تبني وطنا

سياسة | September 14, 2019

inside_news

احيا حزب الكتائب اللبنانية الذكرى السابعة والثلاثين لاستشهاد الرئيس بشير الجميّل ورفاقه الشهداء في قداس إلهي أقيم في كنيسة مار ميخائيل في بكفيا ترأسه الأب جورج الجلخ وعاونه فيه لفيف من الكهنة.

الأب جلخ لفت في عظته إلى أن الرئيس الشهيد شرب منذ نعومة اظفاره القيم الانسانية والوطينة وفهم سر الصليب ومعنى الرجاء، لذلك حمل صليب لبنان وسار به كعلامة حب للبنان وللانسان ولم يخجل يوما بالصليب الذي حمله جسر عبور الى قلوب الجميع حتى صار الرئيس الجامع الكل.

وأكد الأب جلخ أننا كنا وسنبقى ابناء الرجاء المسيحي وننظر الى المصلوب من خلال القيامة الآتية وكنا وسنبقى ننظر الى لبنان برؤية وشجاعة وايمان بشير، مشددا على أن الرئيس بشير الجميّل لم يقف امام اي عائق ولم يقل “الحق على فلان وفلان وما بيخلّونا نشتغل” وسعى دائما الى الحلول وهذا ما نفتقده اليوم.

واعتبر أن انتصارنا كمسيحيين صليب المسيح الذي هو انهزام خطايانا والشر فينا وصليب يسوع يجب ان يكون قوة جذب لنا وان نحدّق فيه لانه القوة التي تدفعنا الى الامل مؤكدا أننا بقوة الصليب قادرون على تحمّل انكساراتنا.

السيدة يمنى بشير الجميّل قالت أثناء تلاوتها النوايا: “استشهدت مع رفاقك لتكون دماؤكم ذبيحة تقدّم على مذبح الوطن ولتنبت العزة والشهامة والكرامة وتنير درب اللبنانيين”.

أضافت: “اغتالوك لانك أردت ان تبني وطنا ولانك حاولت ان تستعيد الدولة والمؤسسات ولانك أعدت الكرامة والسيادة والاستقلال، فلترقد بجوار الشهيد الاول الذي عُلَق على الصليب في ملكوت المجد”.

وبعد القداس، تقبّلت عائلة الرئيس الشهيد التعازي قبل ان يتوجّه المشاركون الى مدافن العائلة لصلاة وضع البخور

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!