ما حقيقة خط هوف؟

سياسة | February 18, 2018

inside_news

أعلنت مصادر لبنانية رسمية أن الوسيط الأميركي بين لبنان وإسرائيل حول الخلاف على الحدود البحرية أصر على أن لإسرائيل حقوقاً في مساحة الـ860 كيلومتراً مربعاً في مياه البحر خلال محادثاته مع كبار المسؤولين بعدما تبلغ الموقف اللبناني الرافض «خط هوف» الذي رسمه السفير الأميركي السابق فريدريك هوف عام 2012.

وكشف مصدر وزاري رافق وساطة السفير هوف وما انتهت إليه قبل 6 سنوات لـ “الحياة” قصة “خط هوف” فقال إنه حين قام بوساطته لم يرسم خطاً نهائياً للحدود البحرية، بل اعتبر الخط الذي رسمه موقتاً وليس نهائيا، مثلما رسم الخط الأزرق في البر على أنه موقت لتحديد خطوط الانسحاب الإسرائيلي من الجنوب عام 2000.

وأكد المصدر أن هوف اقترح في حينه بالأرقام أن يحصل لبنان على 500 كيلومتر مربع (ولم يتم تحديد نسبة لكل دولة) وأن تترك الـ360 كيلومترا مربعا الباقية للتفاوض اللاحق بين لبنان وإسرائيل، بحيث يتمكن لبنان من البدء في استثمار الثروة النفطية والغازية في الجزء الذي يعود له من دون أن تستثمر إسرائيل الثروة الدفينة في الـ360 كيلومترا مربعا، في انتظار التفاوض عليها.

المصدر: الحياة

قرّاء الموقع يتصفّحون الآن

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!