مصلحة الطلاب و الشباب في حزب الكتائب اللبنانية: نحذر من المضي في سياسة كم الأفواه وتدجين المواطن

محلي | October 4, 2019

inside_news

بيان صادر عن مصلحة الطلاب و الشباب في حزب الكتائب اللبنانية.
تطالعنا السلطة اليوم بنغمة قمع الحرّيات و اعادة النظر بقانون المطبوعات والتضييق على الصحافيين الذين يتكلمون باسم المواطنين المعذبين جراء فشل سياستهم الاقتصادية.
فشلوا بادارة الدولة و الحدّ من الفساد و اتجهوا نحو سياسات تقسيم الجبنة و المحاصصة ما ادّى الى تراجع البلد حتّى الانهيار .
لم يكتفوا بالمضي بسياسة تهجيرية للشباب اللبناني ،لم يكتفوا بتعبئة جيوبهم و تجويع المواطن، فها هم يمضون اليوم بمحاولة اسكاته عبر التضييق المتصاعد من استدعاءات لمواطنين عبّروا عن وجعهم و رفضهم للواقع الحالي على وسائل التواصل الاجتماعي و اليوم يشنّون حملة على الصحافيين الذين يتكلمّون بلسان الناس.
ان ممارسات النظام الامني ايام الاحتلال السوري انتهت و لن نسمح بعودتها.
إن مصلحة الطلاب و الشباب في حزب الكتائب اللبنانية تحذّر من خطورة المضي في ممارسات كهذه ، داعية الشباب اللبناني من المناطق و المدارس و الجامعات كافة الى الانتفاض على ما وصلت اليه الامور و الاستعداد لمواجهة ما يحضّر لاخفاء الحقيقة و تدجين المواطنين.

المصدر: صوت لبنان

قرّاء الموقع يتصفّحون الآن

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!