ملاكان ووالدتهما رحلوا في بلد يفتقر الى السلامة العامة

تقارير | January 31, 2019

inside_news

لم يشأ دافيد خليل ابن الثلاثة اعوام الذي قضى اختناقا نتيجة حريق في منزله في الكسليك ان يترك اخاه ووالدته بل اخذهما معه الى السماء هكذا شاءت الاقدار ان يبقى الوالد وحيدا في هذه الدنيا صور وذكريات ومأساة.

شقيق الوالد يوسف خليل صدمته الفاجعة فصوت لبنان حاولت الاتصال به ولم تتمكن من الكلام معه فلم يعد ينفع الكلام انها الاقدار.

المدرسة المركزية في جونية وبالكاد تمكنت من الرد على اذاعتنا فكانت الكلمات تختنق في صوت عاملة الهاتف وفي اصوات المعلمات اللواتي لم يردن الحديث فالدموع كانت كافية.

ولكن من دافيد وفرح رسالة الى اهل الارض كيف يمكن تفادي الماساة سؤال يرد عليه رئيس قسم التدريب في الدفاع المدني نبيل صالحاني:

“كل شيء له لهب مكشوف يجب ابعاده عن المواد التي يمكن أن تشتعل.”

اما الاجراءات المزمع اتباعها فهي التالية يقول صالحاني ايضا :

“في حال حدوث حريق ، يجب الانتباه لمكان حدوث الحريق لمعرفة كيف نتصرف”.

أسرة بكاملها رحلت الى العلاء في بلد يفتقر الى السلامة العامة رحل الملاكان الصغيران ووالدتهما وفي نظراتهم جمعيا سؤال واحد “لماذا”؟

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!