نشرة أخبار الثامنة والربع: القيادات الطرابلسية المناوئة لتيار المستقبل ترمي سلاحها باكراً

خاص | March 13, 2019

رمت القيادات الطرابلسية المناوئة لتيار المستقبل سلاحها باكراً خاصة بعد اللقاء المصالحة بين الرئيس الحريري واللواء أشرف ريفي بهندسة مشتركة بين الرئيس فؤاد السنيورة والوزير رشيد درباس. وبعد اعلان الرئيس نجيب ميقاتي موقفه المؤيد لمعركة المستقبل في طرابلس وأيضاً الوزير محمد الصفدي.
نجح الرئيس فؤاد السنيورة بمعاونة الوزير رشيد درباس في جمع الرئيس سعد الحريري واللواء أشرف ريفي في منزله من دون أن يعود اللواء الى بيت الطاعة بعد.
مهندس اللقاء عمل لاسابيع بصمت للوصول الى هذه اللحظة السعيدة طرابلسياً والمفيدة جداً للمرشحة ديما جمالي وكادت الفرصة أن تطير من يدي السنيورة بعد الزيارة التي قام بها ريفي للنائب فيصل كرامي، ما اعتبره الحريري خطوة في الاتجاه غير المناسب للمصالحة.
المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!