نشرة أخبار الثانية والربع: إلى متى يمكن الاستمرار في المعالجة بالمسكنات؟

خاص | September 3, 2019

يحمل بيار دوكان العصا بيد والجزرة باليد الأخرى.

لا أموال من سيدر من دون اصلاحات.

تحت الضغط الدولي والخوف من التصنيف السلبي، سارع المسؤولون الى استلحاق اجراءات تبدو في الشكل اصلاحية ولكنها في الواقع مجرد اقتطاعات من هنا وهناك لتمرير المرحلة. فإلى متى يمكن الاستمرار في المعالجة بالمسكنات؟
في فترة السماح الممنوحة لستة أشهر قبل صدور التصنيف الجديد، وصل المسؤول الفرنسي الى بيروت للتحقق من جدية الاصلاحات، وهو الذي قال العام الماضي ان لبنان بلد غير قابل للاصلاح.

دوكان يحاول ربما لعب الورقة الاخيرة. طالب بكل وضوح باقرار موازنة 2020 في وقتها وباتخاذ قرارات سريعا لاقناع المجتمع الدولي.

اجتماع بعبدا الاقتصادي طرح عناوين كبيرة من مثل خفض الدين ووقف التهريب والتهرب الجمركي واصلاح القطاع العام، فهل يصدق اللبنانيون الذي لدغوا من الجحر مرات ومرات، أم أن الاصلاح سيُختصر في نهاية المطاف بالاقتطاع من جيوبهم فقط لا غير؟

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!