نشرة أخبار الثانية والربع: رحلة الموازنة تبدأ غدا…

خاص | September 16, 2019

علامات التجميل البادية على موازنة 2020 ، بالترويج لخلوها من الضرائب، والرسوم، قد ترضي الرأي العام المثقل بالهموم المالية والاقتصادية، لكن بقاءها ضمن الاطر الموضوعة لموازنة العام الجاري، أي من دون تحقيق الاصلاح، والاستثمار والنمو المرجو، قد يشكل ورقة خاسرة في جيب رئيس الحكومة سعد الحريري المُقبل على زيارة باريس.

غداً تبدأ رحلة الموازنة من الحكومة، وليس كل ما كتب من أرقام نهائي، بل هو خاضع لكباش سياسي بين الافرقاء، لن تكون الكهرباء والضرائب والرسوم بمنأى عنه. في وقت، تشتد التطورات الاقليمية الساخنة، من المواجهة الايرانية الخليجية، الى المواجهة الايرانية الاميركية.

فبعد هجمات أرامكو، لا مفاجآت في الردّ حتى الآن، فيما الانعكاسات تؤشر الى مسار تصعيدي، إنطلاقاً من تهديد الحوثيين باستهدافها مرة أخرى، مروراً بارتجاجات أصابت اسواق النفط والبورصة في العالم، وصولاً الى اعلان ايران عن إعدادها الخطوة الرابعة لخفض الالتزاماتها بالاتفاق النووي.

الانتظار يتحكم ايضاً بالانتخابات الاسرائيلية، التي سلفّها رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو الكثير من الوعود، من ضم غور الاردن الى المناطق اليهودية في الخليل، وسط وعود اميركية بالكشف عن الشق السياسي من صفقة القرن بعد الانتخابات.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!