leaderboard_ad

نشرة أخبار الثانية والربع: مهلة ستة اسابيع جديدة

خاص | September 28, 2020

أما وقد أودع الرئيس الفرنسي ايمانويل ماكرون، للمرة الثانية، حكومة المهمات، زائد حكومة الخدمة في عهدة المنظومة السياسية، ومهلة ستة اسابيع اضافية، بدا كأنه يُلدغ من الجحر مرتين.
فالرّد الايراني على ماكرون، جاء مباشراً في طلب عدم التدخل في الشؤون اللبنانية، على اعتبار ان الملف الحكومي داخلي، ويشكل مقدمة إطار لمواقف الثنائي الشيعي، ومن يدور في فلكهما، والتي سارعت الى إبراز مطلب الحكومة السياسية، التي تحفظ مطالب الثنائي.
على خط بعبدا، ايضاً عودة الى مسار التأليف قبل التكليف، وهذا ما سينعكس ايضاً تأخيراً في الدعوة الى الاستشارات النيابية الملزمة لتسمية الرئيس المكلف العتيد.
وبالتالي، جميع من اتهمهم ماكرون بالخيانة الجماعية للبنان، لم يغيروا من جلدهم، ولا من نفوسهم التي ستبقى غارقة في الفساد والمحاصصة.
هي مهلة ستة اسابيع، ليس فيها من ضمانات الخروج بحكومة مستقلين لوقف الانهيار الذي يزداد عمقاً شاملاً كل القطاعات الاقتصادية والمالية والاجتماعية، وهي محكومة سلفاً بالمواجهة الاميركية الايرانية التي بات لبنان ورقة على طاولتها.

 

 

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!