نشرة أخبار الخامسة والربع :الموازنة بألغامها هل تُعدّل أم تنفجر بمصالح اللبنانيين

خاص | May 31, 2019

قبل ان تنطلق لجنة المال والموازنة درس مشروع الموازنة المحال من الحكومة
بدءاً من الاثنين المقبل، تكونت الصورة السياسية المقبلة، فتوافق أفرقاء
البيت الحكومي، سيمتدّ الى ساحة النجمة، تتخلله بعض الرشقات من هنا او
هناك، لزوم المصالح ولغة المحاصصة، ليس إلا.
لكن رئيس الكتائب النائب سامي الجميل، رفض هذه المسرحيات، مذكراً بان
الموازنة أُقرّت بإجماع مجلس الوزراء، وبالتالي يتحمّل مسؤوليتها كل افرقاء
الحكومة.
واذا كانت الحكومة تريد عبر ارقام الموازنة كسب ودّ المجتمع الدولي والجهات
المانحة، فقد لا تكون الحسابات مطابقة للواقع، نظراً الى سوابق فشل كثيرة
موجودة في رصيدها.
وليس أبلغ للدلالة الا موقف النائب الجميّل الذي قدّم تفصيلاً واضحاً بشأن
الموازنة، ونتائجها، وقال انها مخالفة للدستور وأرقامها غير صحيحة ولا تضم
اي اجراءات تؤدي الى نهوض اقتصادي ونتائجها ستكون إنكماشاً اقتصادياً وغلاء
معيشياً وانخفاض القدرة الشرائية، وستشجّع التهرّب والتهريب عبر المعابر
غير الشرعية.
في غضون ذلك، مارس ديوان المحاسبة رقابته في ملف التوظيف العشوائي بعد
2017، الذي استعملته السلطة السياسية كرافعة انتخابية من باب التوظيفات
السياسية، فهل جاءت المحاسبة متأخرة؟. وهل طالت المحاسبة فعلاً المسؤولين؟.
واية مفاعيل لها في ظل الحصانات المرفوعة من أكثر من جهة

المصدر: صوت لبنان

قرّاء الموقع يتصفّحون الآن

Do NOT follow this link or you will be banned from the site!