نشرة اخبار الثامنة والربع: علامات قلق من موازنة 2020

خاص | September 18, 2019

موازنة 2020 بعد عرض المقدمة في مجلس الوزراء امس، ظهّرت وجهاً، تبرز فيه علامات القلق بقوة، من خطوطه.

الانطلاق بصفر نمو، لا قدرة على تقدير الواردات لغياب الارقام بشأن مخالفات الأملاك البحرية والبرية واللوحات العمومية والمميزة، وشكوى من ارتفاع معاشات التقاعد، مروراً بانها لن تتضمن فرسان الموازنة، وصولاً الى زيادة في خدمة الدين العام عن العام الحالي1232 مليار دولار.

بهذه المواصفات التحذيرية التي أطلقها وزير المالية علي حسن خليل ستبدأ رحلة الموازنة الحكومية، التي لن تكون خالية من التجاذبات السياسية الحادة، مع تعدد المشاريع المطروحة والرؤى الاقتصادية والمالية.

رئيس الحكومة سعد الحريري على الضفة الاخرى، في جيبه قبل زيارة باريس، بعض ما يلبي المجتمع الدولي، ان لجهة انجاز قسم من التعيينات او البدء بالموازنة، ما يشكل دفعة على الحساب تسمح باطلاق عملية التنفيذ لسيدر، ولو مع الضغط المتمثل بصفر نمو، وارتفاع الدين العام.

في الصورة الاقتصادية، انعكاس سلبي لعدم توافر الدولار لتغطية استيراد المحطات للبنزين والمازوت والغاز، يدفع بها الى الاضراب اليوم ورفع الخراطيم، بانتظار معالجة مطلوبة مع البنك المركزي.

بالتوازي، حبس انفاس في المشهد الاقليمي، ان ترقباً لنتائج الانتخابات الاسرائيلية النهائية، التي ستوضح مستقبل رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو، او ترقباً لطبيعة الردّ على الهجوم على ارامكو.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!