نشرة اخبار الثانية والربع: مفاعيل إستقالة الحريري تدرجت امنياً وسياسياً

خاص | October 30, 2019

المفاعيل الفورية لاستقالة رئيس الحكومة سعد الحريري تدرجت امنياً وسياسياً.
فاطلق الجيش اللبناني عملية فتح الطرقات في بيروت والمناطق التي تمت من دون اي اصطدام بالمتظاهرين، الذين وضعوا هدفين في مرمى السلطة. الاول اطلاق ديناميكية التغيير المطلوب، والثاني، رفع مبدأ المحاسبة عبر البقاء في الساحات.
قصر بعبدا لا يزال على تريثه، والبيان الموعود صدر بتحول الحكومة الى تصريف الاعمال، من دون تحديد موعد الاستشارات النيابية النيابية لتسمية رئيس حكومة جديد، فيما بدا لافتاً توجه مرشد الثورة الايرانية علي خامنيء الى المتظاهرين في لبنان والعراق مشيراً الى ان المطالب تتحقق حصراً ضمن الأطر القانونية.
في الانتظار، أطل مجلس المطارنة الموارنة مؤيداً المطالب المحقة للمعتصمين، آملاً أن يتلقف اللبنانيون استقالة الحكومة بروح بناءة، وداعياً السياسيين الى الالتفاف حول رئيس الجمهورية للاسراع في اتخاذ التدابير الدستورية لحماية لبنان ومنع وصول الحريق اليه.
اما رئيس حزب الكتائب النائب سامي الجميل فرسم خريطة المرحلة المقبلة، لتطويق اي مماطلة رسمية، فدعا لاجراء استشارات سريعة لتكليف رئيس حكومة حيادي يشكل حكومة اختصاصيين من الاحرار، واعلن عن اعداد كتلة نواب الكتائب مشروع قانون لتقصير ولاية مجلس النواب الحالي واجراء انتخابات نيابية في ايار المقبل.

المصدر: صوت لبنان
Do NOT follow this link or you will be banned from the site!