background-image

نشرة أخبار

15-01-2024

نشرة الساعة 7:15
نشرة الساعة 8:15
نشرة الساعة 10:15
نشرة الساعة 14:15
نشرة الساعة 17:15
نشرة الساعة 19:15

إضغط على النشرة التي تريد الاستماع إليها

مقدمة النشرة

play icon pause icon

ملف رئاسة الجمهورية يشبه ملف الطرقات المنسية التي غرقت بالسيول من الكرنتينا الى عكار، ومن الضبية وطريق المطار والضاحية الى ضهر البيدر.

ملف رئاسة الجمهورية وضع على نار غير حامية بانتظار اللحظة الاقليمية المناسبة التي قد تبدأ باجتماع الخماسية ووصول الموفدين الفرنسي والقطري.

الجديد غير المؤكد تكليف الوسيط الاميركي آموس هوكستين بمهمة اضافية توليه الملف الرئاسي وتمثيل واشنطن في الخماسية الى جانب مساعدة وزيرالخارجية لشؤون الشرق الأدنى باربارا ليف.

الجديد الآخر دعوة العشاء التي وجهتها المختارة إلى المرشح الرئاسي سليمان فرنجية.

كل هذا يبقى نظرياً ولا شيء على النار الا ما قاله رئيس المجلس نبيه بري من ان سليمان فرنجية المرشح الوحيد الباقي على قيد الحياة السياسية وبرقم ثابت يفوق الخمسين صوتاً.

السؤال: هل تفضي مفاوضات الجنوب الى تزكية فرنجية ؟

والسؤال الآخر: هل يفضي عشاء المختارة او كليمنصو في حال صحته الى تسهيل تعيين رئيس الاركان والتأسيس لمرحلة جديدة من العلاقات بين بنشعي والمختارة وصولاً الى انتخابات رئاسة الجمهورية ؟

النشرة كاملة

play icon pause icon

مقدمة النشرة

play icon pause icon

ملف رئاسة الجمهورية يشبه ملف الطرقات المنسية التي غرقت بالسيول من الكرنتينا الى عكار، ومن الضبية وطريق المطار والضاحية الى ضهر البيدر.

ملف رئاسة الجمهورية وضع على نار غير حامية بانتظار اللحظة الاقليمية المناسبة التي قد تبدأ باجتماع الخماسية ووصول الموفدين الفرنسي والقطري.

الجديد غير المؤكد تكليف الوسيط الاميركي آموس هوكستين بمهمة اضافية توليه الملف الرئاسي وتمثيل واشنطن في الخماسية الى جانب مساعدة وزيرالخارجية لشؤون الشرق الأدنى باربارا ليف.

الجديد الآخر دعوة العشاء التي وجهتها المختارة إلى المرشح الرئاسي سليمان فرنجية.

كل هذا يبقى نظرياً ولا شيء على النار الا ما قاله رئيس المجلس نبيه بري من ان سليمان فرنجية المرشح الوحيد الباقي على قيد الحياة السياسية وبرقم ثابت يفوق الخمسين صوتاً.

السؤال: هل تفضي مفاوضات الجنوب الى تزكية فرنجية ؟

والسؤال الآخر: هل يفضي عشاء المختارة او كليمنصو في حال صحته الى تسهيل تعيين رئيس الاركان والتأسيس لمرحلة جديدة من العلاقات بين بنشعي والمختارة وصولاً الى انتخابات رئاسة الجمهورية ؟

النشرة كاملة

play icon pause icon

ملف رئاسة الجمهورية يشبه ملف الطرقات المنسية التي غرقت بالسيول من الكرنتينا الى عكار، ومن الضبية وطريق المطار والضاحية الى ضهر البيدر.

ملف رئاسة الجمهورية وضع على نار غير حامية بانتظار اللحظة الاقليمية المناسبة التي قد تبدأ باجتماع الخماسية ووصول الموفدين الفرنسي والقطري.

الجديد غير المؤكد تكليف الوسيط الاميركي آموس هوكستين بمهمة اضافية توليه الملف الرئاسي وتمثيل واشنطن في الخماسية الى جانب مساعدة وزيرالخارجية لشؤون الشرق الأدنى باربارا ليف.

الجديد الآخر دعوة العشاء التي وجهتها المختارة إلى المرشح الرئاسي سليمان فرنجية.

كل هذا يبقى نظرياً ولا شيء على النار الا ما قاله رئيس المجلس نبيه بري من ان سليمان فرنجية المرشح الوحيد الباقي على قيد الحياة السياسية وبرقم ثابت يفوق الخمسين صوتاً.

السؤال: هل تفضي مفاوضات الجنوب الى تزكية فرنجية ؟

والسؤال الآخر: هل يفضي عشاء المختارة او كليمنصو في حال صحته الى تسهيل تعيين رئيس الاركان والتأسيس لمرحلة جديدة من العلاقات بين بنشعي والمختارة وصولاً الى انتخابات رئاسة الجمهورية ؟

مقدمة النشرة

play icon pause icon

الاميركيون على عجلة من أمرهم في إحتواء حروب المنطقة، فخطوط التفاوض مرتفعة بشأن غزة، ومتواصلة على الرغم من تدحرج الوضع على جبهة الجنوب، ومفتوحة مع ايران في الكواليس بعد الرسائل الردعية ضد الحوثيين. وتبقى الإخطار من تفلت الصراع من غزة إلى الجنوب فاليمن، وتكرر سيناريو يؤجج المناخ الحربي

ميقاتي يتوجه إلى منتدى دافوس الاقتصادي، ومعه قصة إبريق الزيت في الاقتصاد، والودائع الضائعة، واتفاق غير منفذ مع صندوق النقد، اي قصة غير ناجحة

ويحمل أيضاً قصة أمنية، سيناقشها مع بلينكن، عن حرب حزب الله واسرائيل، والتزام القرارات الدولية ولا سيما 1701، وهي ايضاً قصة غير ناجحة، بعدما ربط مسبقاً مصير الجنوب بمصير غزة.

القضايا الداخلية، من تربوية ومعيشية، يتضح مصيرها، ربطاً بما ستقرره الجمعيات العمومية للمعلمين، واتضاح وعود الحكومة بايجاد حلول للزيادة على الرواتب ومعاشات التقاعد.

نشرة الأخبار

play icon pause icon

مقدمة النشرة

play icon pause icon

الخرق في الجبهات من اليمن الى غزة وجنوب لبنان، يُبقي المنطقة وسط الاخطار. تهديدات الحوثي للملاحة في البحر الاحمر لم ترتدع بالكامل من الضربات العسكرية الاميركية والبريطانية، وجنوب لبنان بقي مضبوطاً على ايقاع القصف المدفعي المتبادل بين حزب الله واسرائيل.

الانظار ستتجه الى منتدى دافوس الاقتصادي، حيث ستجتمع مشاكل العالم، من اقتصاد وسياسة، في الجانب اللبناني منها، ترقب لقاء بين ميقاتي وبلينكن، لمناقشة الوضع الجنوبي، الذي كان في صلب زيارة هوكستين الاخيرة، من دون الخروج بنتائج حاسمة.

الحكومة تتخبط في القضايا الداخلية، من تربوية ومعيشية، فالجمعيات العمومية للمعلمين التي تنعقد عصراً ستتخذ قرارها من الاضراب قبل اجتماع تربوي حاسم غداً، والحلول للزيادة على الرواتب ومعاشات التقاعد تعول على الاتصالات القائمة .end

النشرة كاملة

play icon pause icon

مقدمة النشرة

play icon pause icon

بين حراك السفيرة الاميركية الجديدة ليزا جونسون لتخفيض التصعيد جنوبا وتحرك السفير السعودي وليد بخاري تجاه دار الفتوى، وتحرك سليمان فرنجية تجاه دار جنبلاط وتحرك فرنجية تجاه قائد الجيش خطوط يتمنى اللبنانيون أن تلتقي عند انتخاب رئيس للجمهورية. end

نشرة الأخبار

play icon pause icon