محلية
الأثنين ١٠ حزيران ٢٠٢٤ - 11:06

المصدر: صوت لبنان

أمانة التربية في حزب الوطنيين الأحرار: لبنان بلد عبور وليس بلد لجوء

صدر عن أمانة التربية في حزب الوطنيين الأحرار البيان التالي:

العام الدراسي الحالي بكل مشاكله وصعوباته يصل إلى نهايته. آملين أن تمر الامتحانات الرسمية دون أي معوقات أو أسباب تؤدي إلى عدم اتمامها متمنين لكل الطلاب المستحقين النجاح تتويجا لمثابرتهم.

غير أن العام الدراسي القادم سوف يحمل في طياته استحقاقات لطالما أمعنا في الإضاءة عليها وأهمها تسجيل الطلاب السوريين المتواجدين مع أهلهم في لبنان بصورة غير شرعية.

من هنا وإمعانا في تطبيق القوانين الشرعية الإجراء وحفاظا على ما تبقى من المؤسسات الرسمية في لبنان ، اننا نتوجه إلى جميع إدارات المدارس الرسمية والخاصة بعدم قبول تسجيل أي طالب لا يستحوذ أهله على إقامة شرعية ليس انطلاقا من عنصرية ما ولكن من أجل السعي لتأمين خروج كل الأجانب المتواجدين في لبنان بطريقة غير شرعية.

لبنان بلد عبور وليس بلد لجوء.