خاص
play icon pause icon
نيكول حداد
الثلاثاء ٢٣ شباط ٢٠٢١ - 14:31

المصدر: صوت لبنان

ارتفاع حاد في اكتئاب الأطفال…والدليل النفسي للتعامل معهم

أشارت المعالجة النفسية العيادية نيكول حداد أن الأطفال من ست الى تسع سنوات يعانون من الاكتئاب والحرمان الاجتماعي وعدم التواصل والعزلة الاجتماعية بسبب الحجر الصحي ومشاكل التعلم عن بعد.

ولفت في حديث لبرنامج عالموجة سوا عبر صوت لبنان الى وجود العديد من الاثار النفسية والاجتماعية لدى الطفل بسبب هذا التباعد، مما أدى الى ابتعادهم عن النشطات اليومية وأصبحوا يتعرضون لعوارض جسدية كاضطراب المزاج، فقدان الوزن وتوقف النمو المعرفي الى جانب اضطرابات في النوم والحركة.

هذا بالإضافة الى ضرورة معرفة تغيير نمط حياة الطفل، لذلك من الضروري محافظة الأهل على الهدوء في هذه الحالة، والسماح للولد بالتعبير عن مشاعره، بسبب هذا التباعد بالإضافة الى الدعم النفسي والمعنوي من خلال التخفيف من الاخبار السلبية والمحافظة على الروتين اليومي، وزيادة النشطات الرياضية والترفيه من أجل تخطي هذه المشكلة والتخفيف من العوارض.

وأكدت حداد أن الاكتئاب يطال كل الفئات العمرية لكنه يطال بشكل أساسي الأطفال، ويمكن ملاحظة ذلك من خلال تصرفاتهم الغريبة وغير الاعتيادية مشيرة ان العلاج مع الأطفال أسهل، لأننا يمكننا التواصل معهم من خلال الرسم وغيره من الطرق

أضافت: الرجال يتعرضون للاكتئاب أكثر من النساء، بسبب اختلاف تكوين الهورمونات، فهم أكثر حركة ومعرضين للضغط أكثر.

وانهت حديثها مرجوة من الأهل ضرورة اللجوء الى طبيب نفسي في حال ظهور أي عوارض على الطفل، وعدم العلاج عن بعد بل التوجه الى العيادات من أجل تسهيل عملية التواصل مع الطفل.