خاص
play icon pause icon
الأب يوسف نصر
الثلاثاء ٢ نيسان ٢٠٢٤ - 11:03

المصدر: صوت لبنان

الأب نصر لنقطة عالسطر: “اين هي الدولة من كل ما يحصل؟”

اعتبر الأمين العام للمدارس الكاثوليكية الأب يوسف نصر عبر صوت لبنان ضمن برنامج “نقطة عالسطر” ان الزيادة على الأقساط أتت نتيجة مطالبة نقابة المعلمين والمعلمين على حد سواء بهدف تحسين وضع الأساتذة المعيشي، مع ما يشهده لبنان من هجرة للأساتذة الأكفاء.
واوضح أن المدارس ملتزمة بتقديم موازناتها بالليرة اللبنانية وفق القوانين المرعية الإجراء، وان الموازنات بالدولار يتم اطلاع لجان الأهل عليها.
وأكّد نصر ان المشكلة في تطبيق البروتوكول بين أصحاب المدارس الخاصة والنقابة وبرعاية وزارة التربية، وبعدم التزام اكثر من 40% من المدارس الخاصة به، واشار في هذا الإطار إلى ان اجتماع الغد سيبحث في الأسباب التي تحول دون التزام هذه المدارس، وقال “اين هي الدولة من كل ما يحصل؟” وأوضح ان المؤسسات التربوية تقوم بمبادرة انسانية للوقوف الى جانب المعلمين المتقاعدين، وان المدارس الافرادية ترتبط مباشرة بوزارة التربية، وعليها ايجاد الطريقة المناسبة لإلزامها بالدفع، وان المصلحة تقتضي الالتزام بهذا البروتوكول الذي يحل جزءا من المشكلة لتجاوز هذه المرحلة، ودعا المدارس الخاصة لضرورة الالتزام بواجبها الأخلاقي بتسديد ما يتوجّب عليها.
ولفت إلى ان ارتفاع الضرائب والرسوم سيؤدي الى ارتفاع المصاريف التشغيلية للمدارس، الملزمة بمواكبة التطورات الحاصلة على صعيد المستوى المعيشي للأساتذة ولناحية تأمين المصاريف التشغيلية للمدارس، وقال: “ما زلنا في صدد عقد اجتماعات مكثفة مع نقابة المعلمين واتحادات لجان الأهل لخلق التوازن المطلوب” وشدّد على أهمية البحث عن صيغة قانونية وتشريعات جديدة خاصة بالقطاع التربوي للحفاظ عليه والاخذ بعين الاعتبار امكانات الأهل لإيجاد صيغة مناسبة للعمل في ما يتعلّق بالعام الدراسي المقبل.