محلية
الجمعة ١٢ نيسان ٢٠٢٤ - 14:09

المصدر: LBCI

الراعي في مراسم دفن سليمان: بعض النازحين السوريين باتوا يشكلون خطرًا على اللبنانيين ولمصلحة من هذه الفوضى؟

شدد البطريرك المارونيّ الكاردينال مار بشارة بطرس الراعي على أن الحقيقة بشأن مقتل منسق حزب القوات اللبنانية في جبيل باسكال سليمان ستظهر لا محالة، آسفا من أن يكون مقترفو هذه الجريمة من النازحين السوريين الذين اسقبلهم لبنان، واعتبر أن بعضهم يرتكب الجرائم المتنوعة على أرض البلد وباتوا يشكلون خطرًا على اللبنانيين.

واشار الراعي، خلال ترأسه مراسم دفن سليمان، إلى أن المعلّقين يجمعون على الخطف والاغتيال في منطقة آمنة أن السبب الأساسي لهذا الإجرام المغطّى عدم انتخاب رئيس وبالتالي حالة الفوضى في المؤسّسات وانتشار السلاح.

وسأل : “لمصلحة من هذه الفوضى في السلاح وإدارات الدولة وقرار الحرب والسلم خارج الدولة؟”

ورأى الراعي أنه كثر الشر ومنطق الانتقام والتحريض والاشاعات وخلق الاتهامات على أرض لبنان، مؤكدا أننا أبناء الرجاء لهذا السبب نحن لا نخاف.