أمن وقضاء
الثلاثاء ١٧ تشرين الثاني ٢٠٢٠ - 18:08

المصدر: LBCI

“الشبح”… الرأس المدبّر لشبكة دعارة وإتجار بالأشخاص في قبضة قوى الأمن

بعد عملية رصد وتعقب دامت لأكثر من اسبوعين لإحدى أكبر شبكات الدعارة والاتجار بالبشر في لبنان، تمكنت قوة خاصة من وحدة الشرطة القضائية بتاريخ 16-11-2020 من توقيف الرأس المدبر لهذه الشبكة في محلة عمشيت، ويدعى:

م. ع. (مواليد عام 1977، سوري) ملقب بعدة القاب منها (صدام، الشبح، الشيخ صدام).

وقد تبين انه يوجد بحقه /8/ بلاغات بحث وتحر بجرم تسهيل الدعارة والاتجار بالبشر، بحسب الوكالة الوطنية للاعلام.

وعلى الأثر تمت مداهمة شقتين الاولى في منطقة طبرجا، والثانية في منطقة البوار، وتم توقيف مجموعة من الفتيات يعملن لديه في مجال الدعارة، وهن:

ص. ط. (مواليد عام 1994، سورية)
ل. و. (مواليد عام 1987، سورية)

ص. ش. (مواليد عام 1987، سورية)
م. غ. (مواليد عام 1999، سورية)
ف. ز. (مواليد عام 1992، سورية)
ر. ا. (مجهولة باقي الهوية)

ونتيجة التحقيق الأولي، تبيّن أن (ص. ط.) تساعد (م. ع.) في تسهيل وإدارة عمليات الاتجار بالفتيات، وأنها تحجز جوازات سفرهنّ وترغمهنّ على ممارسة الدعارة.

وأودعوا مكتب مكافحة الإتجار بالأشخاص وحماية الآداب للتوسع بالتحقيق معهم، بناء على اشارة القضاء المختص.