خاص
play icon pause icon
سليم الصايغ
السبت ٢٣ كانون الثاني ٢٠٢١ - 10:45

المصدر: صوت لبنان

الصايغ لليوم السابع: لحظة التغيير المنتظرة آتية وحزب الله سقط

 شدد نائب رئيس الحزب في حزب الكتائب الدكتور سليم الصايغ على اهمية دور الجسم الطبي في زمن كورونا مشيراً الى ان معركة كورونا هي معركة ضد كل الناس موجهاً تحية اكبار واجلال للطبيب الراحل النائب الثالث لرئيس الحزب كميل طويل الذي قضى نتيجة جائحة كورونا.

وأكد الصايغ أن ما يحصل في ملف تشكيل الحكومة جريمة كبرى وقال: أؤكد ان المد الذي يأتي الى لبنان سيطيح بكل المؤسسات لذا المطلوب العمل على اعادة لبنان الى المجتمع الدولي ومواجهة المعضلات بالاولوية بدءا من الصحية والاجتماعية وصولا الى السياسية.

الصايغ اشار الى ان المطلوب تحرير لبنان من هيمنة حزب الله والا لن نصل الى نتيجة وتحدث عن مقاربة بين كورونا وحزب الله مشدداً على ان مواجهة كورونا لا تعني القبول بهيمنة السلاح، فالمطلوب مواجهة حزب الله وهمينته على لبنان . علينا ان نواجه كورونا وكأن سلاح حزب الله ليس موجودا ، كما علينا مواجهة هيمنة حزب الله على الدولة ، وكأن كورونا غير موجودة ، بمعنى انه اذا سقطت القيم سقط المشروع وهكذا سقط مشروع حزب الله بسقوط القيم .

وقال سأستشهد بقول الامام موسى الصدر الذي اعتبر ان المعارك التي تربح عسكريا تسقط فيها الاخلاق والقيم والان كل ما يستطيع ان يفعله حزب الله مكتسبات فقط ، مضيفا علينا مواجهة كورونا بوحدتنا ولن نسمح بهيمنة الحزب على الاقتصاد والصحة كما هيمن على السياسة .

كما طالب بتأليف الحكومة باسرع وقت ممكن بعيدا عن القراءات والفذلكات القانونية معتبرا ان السلطة الفاسدة تقوم بالكذب على البطريرك الماروني الذي يحاول انقاذ البلد وأضاف: اصبح هناك وقاحة في الاداء السياسي ولكن البطريرك لن ييأس واليوم البطريركية تدعو الى تغيير الامر الواقع وهناك تحول تاريخي بدأ مع البطريرك صفير والان يكمل مع الراعي كونه تبنى مبدأ الثورة ونحن نسعى نحو التغيير نحو الافضل وأزلام العهد بحاولون قطع الطريق على بكركي.

الصايغ قال: وقفنا ضد نهج حكومة حسان دياب كونها حكومة غير مستقلة ومن لم يستقل من هؤلاء الوزراء لم يملك الجرأة للقيام بذلك وتابع: اعتراضنا على حسان دياب انه قبل ان يكون رهينة.

الصايغ دعا الرئيس المكلف سعد الحريري إلى مصارحة الناس والتنحي وعدم المساومة على الدستور.  

وعن الثورة، اكد ان كورونا خففت من عزيمتها لكن لحظة التغيير المنتظرة آتية وح-ز-ب ا-ل-ل-ه سقط.