رياضية
الأربعاء ١٨ آذار ٢٠٢٠ - 17:02

المصدر:

الكورونا تشل الاحداث الرياضية في العالم

كما سائر القطاعات في عالم، فيروس كورونا يهز الرياضة الدولية من خلال تأجيل مسابقات ووقف لنشاطات ليضع العقود، شركات الإعلان والرعاية الاندية واللاعبين وكل القطاع الرياضي بمهب الريح.

الإعلامي والمحاضر الأولمبي وديع عبدالنور أكد لصوت لبنان أن وقف النشاطات يسبب خسائر فادحة لكل من يتعاطى الشأن الرياضي وصلت كمرحلة أولى إلى  أكثر من ١٥٠ مليار دولار طالت البطولات الكبيرة، الدورات العالمية والاندية التي هي بمثابة شركات إستثمار.

أما عن الرياضة المحلية فشدد عبد النور على أن الأزمة تعود إلى ما قبل ١٧ تشرين واسبابها إقتصادية وهذا ما جعل الجميع يفكر جدياً بإعادة هيكلة الرياضة اللبنانية ووضعها على أسس صحيحة

في ظل الإنتشار الكثيف لهذا الوباء الذي إجتاح العالم يبقى الإتكال على وعي المواطنين لوقف انتشاره لعودة كافة النشاطات الرياضية وغير الرياضية  .