رياضية
منذ شهر

المصدر: Bein Sports

برشلونة يحسم موقعة القمة أمام يوفنتوس

وسجل الفرنسي عثمان ديمبيلي (14) والأرجنتيني ليونيل ميسي (90+1 من ركلة جزاء) هدفي المباراة التي شهدت تسجيل مهاجم يوفنتوس الدولي الاسباني ألفارو موراتا ثلاثة أهداف ألغاها حكم الفيديو المساعد (VAR) بداعي التسلل.

ولعب يوفنتوس الدقائق الخمس الأخيرة بعشرة لاعبين بعد طرد المدافع التركي مريه ديميريل لنيليه إنذارين (70و85).

وهو الفوز الثاني على التوالي لبرشلونة فانفرد بصدارة المجموعة بفارق ثلاثة نقاط أمام يوفنتوس وخمس نقاط أمام فرينكفاروزي المجري ودينامو كييف الاوكراني اللذين تعادلا 2-2.

وظهر برشلونة الذي غاب عنه مدافعه جيرار بيكيه بسبب الايقاف، بمستوى أفضل من الذي ظهر به السبت في الدوري المحلي عندما خسر الكلاسيكو أمام غريمه التقليدي وضيفه ريال مدريد 1-3، وبدا لاعبوه متحررين جداً غداة استقالة مجلس ادارة النادي بقيادة جوسيب ماريا باتوميو.

في المقابل، تأثر فريق السيدة العجوز بغياب هدافه الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو لعدم شفائه من الاصابة بفيروس كورونا المستجد التي تعرض لها خلال تواجده مع منتخب بلاده في فترة التوقف الدولية، ومدافعيه قائده جورجيو كييليني والهولندي ماتيس دي ليخت بداعي الاصابة، في أول مباراة كبيرة في المسابقة القارية للاعب وسطه الدولي السابق أندريا بيرلو كمدرب له.

وضغط الفريق الكاتالوني منذ اللحظات الأولى، وهدد مرمى الحارس البولندي تشيزني مرتين في الدقائق الخمس الأولى عن طريق ميسي (1) والزميل السابق البوسني ميراليم بيانيتش (5)، في المقابل احتاج يوفنتوس لعشرة دقائق لامتصاص الفورة الإسبانية وشن هجمة مرتدة عن طريق الثنائي كوادرادو-موراتا لكنها لم تثمر.

ومرر ميسي الكرة عرضية طويلة على المقاس من اليسار إلى الجهة اليمنى الى ديمبيلي فاخترق المنطقة الإيطالية وسدد بيمناه كرة ارتطمت بفيديريكو كييزا وتحولت إلى شباك الحارس البولندي (14).

وحصل برشلونة على ركلة جزاء في الوقت بدل الضائع بعدما ارتكب فيديريكو برنارديسكي خطأ على انسو فاتي نفذها ميسي بنجاح (90+2).