أمن وقضاء
الخميس ١١ تموز ٢٠٢٤ - 14:35

المصدر: سكاي نيوز عربية

“حرب النجوم”.. مشروع كوري جنوبي يستهدف مسيرات كوريا الشمالية

قالت إدارة برنامج الاستحواذ الدفاعي الكورية الجنوبية، اليوم الخميس، إن البلاد ستنشر هذا العام أسلحة ليزر لإسقاط الطائرات المسيرة الكورية الشمالية، لتصبح أول دولة في العالم تنشر وتشغل مثل هذه الأسلحة في الجيش.

وتطلق كوريا الجنوبية على برنامج الليزر الخاص بها اسم “مشروع حرب النجوم”.

ووفقا للإدارة فإن أسلحة الليزر المدمرة للمسيرات، التي طورها الجيش الكوري الجنوبي مع شركة الدفاع الكورية الجنوبية “هانهوا إيروسبيس”، فعالة وقليلة التكلفة حيث تبلغ تكلفة الإطلاق الواحد ألفي وون (1.45 دولار) وهي في الوقت نفسه غير مرئية ولا تصدر أي صوت.

وقالت الإدارة “ستصبح بلادنا أول دولة في العالم تنشر وتشغل أسلحة الليزر، كما سيتم تعزيز قدرات جيشنا على التعامل مع استفزاز المسيرات الكورية الشمالية”، وفقا لرويترز.

ولفتت إلى أن هذه الأسلحة ستغير قواعد اللعبة في ساحة المعركة بالمستقبل.

وأوضح متحدث باسم الإدارة في مؤتمر صحفي أن أسلحة الليزر تسقط المسيرات خلال تحليقها عن طريق حرق المحركات أو المعدات الكهربائية الأخرى في المسيرات بأشعة ضوئية لمدة 10 إلى 20 ثانية.

وقد بدأت كوريا الجنوبية تطوير سلاح الليزر في عام 2019، واستثمرت 63 مليون دولار في ذلك المشروع.

ويسعى الجيش الكوري الجنوبي إلى تعزيز قدراته للتعامل مع الطائرات الصغيرة المسيرة بعد أن توغلت 5 طائرات بدون طيار كورية شمالية عبر الحدود بين الكوريتين في ديسمبر 2022 مما دفع سول إلى إطلاق طائرات مقاتلة وطائرات مروحية هجومية لمحاولة إسقاطها، وذلك في أول انتهاك من نوعه منذ عام 2017.

يشار إلى أن البلدين في شبه الجزيرة الكورية في حالة حرب من الناحية الفنية، حيث انتهى القتال في الحرب الكورية (1950-1953) بهدنة وليس بمعاهدة سلام، وبإقامة منطقة منزوعة السلاح بين الكوريتين.