خاص
play icon
play icon pause icon
ميشال حلو
الثلاثاء ٢٠ حزيران ٢٠٢٣ - 13:14

المصدر: صوت لبنان

حلو للحكي بالسياسة: “الحزب” يلجأ إلى التهديد والقتل عندما يشعر بالهزيمة سياسياً وأزعور يخشى على حياته!

اعتبر الأمين العام لـ”الكتلة الوطنية” ميشال حلو عبر صوت لبنان ضمن برنامج “الحكي بالسياسة” أن جلسة الأربعاء الماضي كانت مهمّة على عدة مستويات، باعتبارها الجلسة الأولى التي يُقال فيها “لا” لح ز ب ا ل ل ه ومرشحه ومشروعه في لبنان، لافتاً إلى أنّ ما حصل أكبر دليل على أنّ “الحزب” لا يمكنه فرض مرشحه لرئاسة الجمهورية.

وقال حلو “لو احتكم الرئيس نبيه بري للدستور لكنّا أنتجنا رئيساً للجمهورية منذ أشهر”.

ولفت إلى أنّ ح ز ب ا ل ل ه لم يعد حامٍ للفساد فقط وإنّما بات مصدراً لهذا الفساد وشبكة لتهريب المخدرات.

حلو أوضح أنّ لبنان يعيش اليوم ظروف مشابهة لما حصل في العام 2007 أمنياً لناحية التهديدات والاغتيالات، مشيراً إلى أنّ ح ز ب ا ل ل ه يلجأ إلى التهديد والقتل عندما يشعر بالهزيمة سياسياً، وكشف أنّ المرشح الرئاسي جهاد أزعور ليس في لبنان لأنّه يخشى على حياته أمنياً.

في السياق، أكّد حلو أنّ الوزير السابق جهاد أزعور مرشح وسطي وليس مرشح تحدٍ، معتبراً أنّ إيفاد الوزير الفرنسي جان إيف لودريان إلى لبنان إيجابي في الملف الرئاسي.

ورداً على طرح الانتخابات النيابية المبكرة، قال حلو “جاهزون لخوضها”، لكنّه أشار في الوقت نفسه إلى أنّه ليس الحل وإنّما الحل يكمن في تطبيق الدستور.

وختم حلو حديثه بالإشارة إلى أنّ المطلوب اليوم ابتعاد رجال الدين عن السياسة من منطلق فصل الدين عن السياسة.