منوعات
الأربعاء ٢٤ كانون الثاني ٢٠٢٤ - 23:17

المصدر: LBCI

حماتها قامت بمقلب أثناء حفل الكشف عن جنس الطفل… شعرت الكنة بالحرج وغادرت باكية!

قامت إحدى الحموات بتدمير حفل الكشف عن جنس الطفل لكنتها بسبب مقلب، لدرجة أن الأخيرة غادرت باكية.

وأوضحت المرأة الحامل أنها أنجبت صبيين، وهي حالياً حامل بطفلها الرابع بعد إجهاضها. وقالت إنها ستكون سعيدة إذا كان معها صبي أو بنت، ولكنها كانت تميل نحو الفتاة أكثر.

وعندما حان وقت الكشف عن جنس الجنين، قررت حماتها تولي المسؤولية، وفق موقع “ذا صن”.

وبعد أن أطلق زوجها المدفع الورقي في الهواء، ظهرت الأوراق الوردية، ما جعل المرأة تبكي متأثرة من الفرح.

ولكن بعد فترة وجيزة من الاحتفال، قامت حماتها بإعطائها مدفع ورقي ثانٍ لكي تطلقه بنفسها. وعندما فعلت، ظهرت الأوراق الزرقاء، مما جعل الأم ترتبك.

وأدركت حينها أن الأوراق الوردية كانت مزحة من حماتها في بداية الاحتفال، وأنها حامل بصبي.

ورغم أن الأم كانت ممتنة لصحتها وصحة جنينها، إلا أنها لم تستطع إخفاء خيبة أملها، خاصة بعد تعرضها للخداع.

وقالت: “يبدو الأمر كما لو كان لدي هذه المساحة من الزمن حيث تحقق حلمي بابنة، وشعرت بفرحة وجود فتاة تنضم إلى عائلتي المليئة بالصبيان، والآن أشعر بالحزن على ذلك”.

ولم تستطع الأم إلا أن تشعر بالحرج، خاصة وأن حشدًا كبيرًا من الناس شهدوا الحدث، وشهدوا ردة فعلها القوية عندما أدركت أن معها فتاة.