خاص
play icon pause icon
ملكار خوري
السبت ١٥ حزيران ٢٠٢٤ - 06:30

المصدر: صوت لبنان

خوري لمش فالين: الأهم التمسك بالقيم والهوية والثقافة والأرض والتاريخ

تناول الكاتب ملكار خوري عبر صوت لبنان ضمن برنامج “مش فالين” أهمية ومكانة وقيمة الفرد وتساءل: “هل للفرد حرية التفكير والضمير في لبنان ام قراره مغيب ولا يستطيع التعبير عن رأيه ومضطر للّحاق بالقطيع؟”
وتطرّق خوري الى ثقافة التعامل مع الحياة، والى عدم الاقبال بالشكل المطلوب على اختصاصات العلوم الانسانية، ما يدق ناقوس الخطر ويهدد بفقدان معايير الخطأ والصواب، وأكد ان المسؤولية تقع على عاتق كل الجهات المعنية بالثقافة، وقال:” نصارع في لبنان للحفاظ على الحد الأدنى من القيم نتيجة انعدام المحاسبة على المستوى القيمي.”
ولفت الى اهمية القيمة المرجعية والمعرفة والتخصّص، وانتقد الشعبوية في الخطاب السياسي من دون التطرق الى عمق المواضيع ما أدّى الى التراجع الذي نشهده على مستوى العملية الفكرية في لبنان.
واوضح خوري ان الحرية ومبدأ الفرادة يرتبطان بمبادئ الحوار الاربعة، لناحية اولوية الفرد لا المجموعة، واهمية العقل والضمير، وباعتبار ان اي قرار ناتج عن ضغط المجتمع هو خاطئ، وان الضمير هو المرجع في القرارات حتى لو تعارضت مع المجتمع، واشار الى التنصّل من المسؤولية والى الفضاء المتفلت من الضوابط الفكرية.
واعتبر ان الاولوية للهوية الطائفية والمذهبية في لبنان وان التوافقية تضرب مبدأ المحاسبة، وأسف للخضوع للأمر الواقع في لبنان، وشدد على أهمية خطة العمل، وعلى خطورة فقدان الاحساس بالانتماء للوطن، واعتبر ان النزوح السوري يهدد الثقافة في لبنان، وانتقد الأعمال الفنية التي لا تمت الى الواقع اللبناني بصلة، وشدد على اهمية التمسك بالقيم والهوية والثقافة والأرض والتاريخ.