خاص
play icon pause icon
بشارة خير الله-امير المقداد
الأربعاء ١٥ أيار ٢٠٢٤ - 13:45

المصدر: صوت لبنان

خير الله لصوت لبنان: مطلوب إغلاق البر بدل فتح البحر.. المقداد: جلسة اليوم لزوم ما لا يلزم

 

اعتبر مؤسس دار الحوار بشارة خيرالله عبر صوت لبنان ان كلمة رئيس الحكومة نجيب ميقاتي، خلال جلسة مجلس النواب التي تناقش مسألة النزوح السوري والهبة الأوروبية، غير مُقنعة، ولفت إلى ان التفاوض من صلاحيات رئيس الجمهورية، ومن الأولى معالجة السبب بدل معالجة النتيجة، وأوضح ان اغلاق البر هو المطلوب بدل فتح البحر امام النازحين السوريين.

وانتقد فتح مجلس النواب اليوم لهذا السبب بدل فتحه لانتخاب رئيس الجمهورية، وأكّد ان الفريق المسؤول عن فتح المجلس وعن التعطيل وعن فتح الحدود هو نفسه من ورّط لبنان بالحرب في الجنوب مع اسرائيل.

وأشار خير الله إلى ان الفريق الإيراني يعتمد سياسة اخذ لبنان والسوريين رهينة لرفع العقوبات عن النظام السوري. 

 

ورأى الناشط السياسي امير المقداد عبر صوت لبنان ان الدولة اللبنانية بلا سيادة، وان التفاوض يتم مع الطرف الأقوى في لبنان من خلال الرئيس نبيه بري، وأكّد ان جلسة اليوم لمناقشة مسألة النزوح السوري والهبة الأوروبية لزوم ما لا يلزم، وان خطر النزوح السوري يتطلّب انتظلم المؤسسات في الدولة اللبنانية للتعاطي مع ملف النزوح السوري بجدية وكما يجب. 

ولفت المقداد الى استزاف النزوح السوري لموارد الدولة اللبنانية والى ما يسببه من خطر امني كبير، وإلى وجود 2،3 مليون سوري في لبنان، 300 الف منهم لديهم إقامات شرعية، و800 الف مسجلون شرعيًا، مقابل 1،2 مليون سوري غير شرعي، بالإضافة إلى ما تشكّله الولادات السورية من خطر التي تقدّر بأربعة ولادات سورية مقابل كل ولادة لبنانية، والتي تبقى من دون أوراق ثبوتية، وأشار إلى ان كلفة النزوح السوري في لبنان تتجاوز الرقم الذي حدّده البنك الدولي بـ 1،5 مليار بالسنة بكثير، وإلى ان 90% من السوريين يهربون من الخدمة العسكرية، و 40% من المساجين في السجون اللبنانية المكتظة هم من السوريين.