إقليمية
الأحد ٨ تشرين الأول ٢٠٢٣ - 07:06

المصدر: سكاي نيوز عربية

رقم كبير لعدد القتلى الإسرائيليين.. وارتفاع أعداد ضحايا غزة

أعلنت خدمة الإنقاذ الإسرائيلية، السبت، أن الهجوم الذي شنته حركة حماس في جنوب إسرائيل أدى إلى مقتل ما لا يقل عن 200 شخص.

وأضافت أن 1100 شخص آخرين أصيبوا في الهجوم الذي وقع السبت والذي فاجأ إسرائيل.

وأطلق مسلحو حماس آلاف الصواريخ وأرسلوا عشرات المقاتلين إلى البلدات الإسرائيلية القريبة من قطاع غزة في هجوم مفاجئ غير مسبوق في الصباح الباكر خلال عطلة يهودية كبرى السبت.

وكان هذا الهجوم الأكثر دموية ضد إسرائيل منذ عقود.

ضحايا قطاع غزة

وفي السياق، أعلنت وزارة الصحة في غزة ليل السبت ارتفاع حصيلة القتلى الفلسطينيين في القطاع إلى 232 قتيلا وإصابة نحو 1700 بجروح، جراء التصعيد الذي أعقب عملية عسكرية شنّتها حركة حماس ضد إسرائيل وردّ الأخيرة بغارات جوية.

وقالت الوزارة في بيان صحفي إن “إجمالي ما وصل إلى مستشفيات قطاع غزة حتى اللحظة جراء العدوان الإسرائيلي بلغ 232 قتيلا و1697 جريحا بإصابات مختلفة”.

ماذا حدث في صباح السبت؟

أطلقت حركة حماس عشرات الصواريخ من قطاع غزة باتجاه إسرائيل، مما أدى إلى إطلاق صفارات الإنذار من الغارات الجوية في أنحاء البلاد.
أعلن الجيش الإسرائيلي أن عددا من المسلحين الفلسطينيين تسللوا إلى إسرائيل من قطاع غزة، وأمرت السكان على طول المنطقة الحدودية بالبقاء في منازلهم.
وافق وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف غالانت على استدعاء واسع النطاق لجنود الاحتياط وفقا لاحتياجات الجيش الإسرائيلي.
أعلن الوزير حالة الطوارئ في نطاق 80 كيلومترا من قطاع غزة، مما يسمح لقيادة الجبهة الداخلية بتقييد التجمعات.
قالت القناة 12 الإسرائيلية إن الهجوم أسفر عن إصابة مئات الأشخاص، منهم 40 على الأقل في حالة خطيرة.
المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي، أفيخاي أدرعي: أطلقت حماس نحو 2200 قذيفة وصاروخ نحو إسرائيل بالإضافة إلى عمليات تسلل إلى بعض المناطق والبلدات.
أعلن الجيش الإسرائيلي إطلاق عملية عسكرية باسم “السيوف الحديدية”، ضد حماس في قطاع غزة.