منوعات
الجمعة ٢٦ كانون الثاني ٢٠٢٤ - 11:11

المصدر: LBCI

رُغم تجذر التقاليد الدينية… دولة جديدة تتجه نحو السماح بالإجهاض

أعلن رئيس الوزراء البولندي دونالد توسك الأربعاء أنه، تماشياً مع وعوده الانتخابية، مستعد لطرح مشروع قانون على البرلمان يسمح بالإجهاض على نطاق واسع في هذا البلد الذي يعتمد قوانين من بين الأكثر تشدداً في أوروبا في هذه المسألة.

وقد وافقت الحكومة البولندية الجديدة بالفعل الأربعاء على مشروع قانون يتيح الوصول المجاني إلى “موانع الحمل الطارئة”، وفق وكالة فرانس برس.

وخضع هذان الإجراءان الطبيان لقيود صارمة من جانب الحكومة القومية الشعبوية السابقة.

وقال توسك خلال مؤتمر صحافي إن التحالف المدني، وهو حزب وسطي يقوده رئيس الوزراء البولندي، “مستعد لتقديم نص في الساعات المقبلة” يسمح بـ “الإجهاض القانوني والآمن حتى الأسبوع الثاني عشر من الحمل”.

في بولندا، وهي دولة لا تزال التقاليد الكاثوليكة متجذرة فيها، لا يُسمح بالإجهاض إلا في حالات الاغتصاب أو سفاح القربى، أو عندما تكون حياة الأم في خطر.

وفي عام 2020، انحازت المحكمة الدستورية إلى صف الحكومة القومية الشعبوية في ذلك الوقت بإعلانها أن إنهاء الحمل بسبب تشوهات الجنين “غير دستوري”.