منوعات
السبت ٢٧ كانون الثاني ٢٠٢٤ - 22:33

المصدر: LBCI

زواج ثم خيانة فتبدّل غريب للأحداث… ما حصل مع هذه المرأة صادم!

أخبرت امرأة متزوجة أن خيانتها لزوجها جعلت علاقتهما أفضل، إذ اعترفت بإقامة علاقة غرامية استمرت سبعة أشهر خلال السنة الأولى من زواجها.

وقالت المرأة إنها لا تشعر بالندم أبدًا على قرارها حينها، وأوضحت في حديث لموقع “ميرور” البريطاني، أن زوجها أصبح شريكًا جيدًا، لكن الأمور لم تكن دائمًا سلسة هكذا.

وفي التفاصيل، كانت تحضيرات الزفاف متعبة للغاية لدرجة فكرت المرأة في إلغاء الزفاف وإنهاء العلاقة تمامًا، ولكن عندما أتيحت لها الفرصة لتغيير مهنتها المرهقة قررت أن تفعل ذلك، والتقت حينها برجل يدعى “فيكتور”.

وقالت المرأة إنها شعرت على الفور بالانجذاب تجاه فيكتور، وبعد ستة أشهر من زواجها من شريكها الحالي، شعرت بالندم حول الأمر برمته والحزن لأن العلاقة لم تكن سليمة، إلا أن فيكتور بدأ يتقرب منها حينها.

وكانت تشعر المرأة بشرارة قوية بينها وبين فيكتور، كما أنها لم تهتم إلى خطورة ما كانت تقوم به، وسرعان ما تحولت الرسائل النصية الغرامية إلى محتوى جنسي مثير، ومواعيد غرامية من دون علم زوجها.

وشرحت المرأة أن هذه العلاقة استمرت لمدة سبعة أشهر، وتعلمت خلالها الكثير عن نفسها إذ أدركت “قيمتها الذاتية”.

وسرعان ما لاحظ زوج المرأة هذا التغيّر في سلوكها، واعترفت الأخيرة بأنها أدركت أنها تستطيع أن تعيش حياة مُرضية بدونه، ما دفع بزوجها إلى “إعطاء الأولوية” لها، حتى أنه طلب مساعدتها المهنية في بعض مشاكله.