خاص
الثلاثاء ١٨ آب ٢٠٢٠ - 09:54

المصدر: صوت لبنان

سعادة لنقطة عالسطر: مصالح هذه المنظومة أهم من حياة المواطنين

أشارت رئيسة جهاز التشريع في حزب الكتائب المحامية لارا سعادة أن القانون المقدم من الوزير الشهيد بيار الجميّل لتشكيل الجهاز لترقب وإدارة الحوادث عام 2001 نائم في أدراج مجلس النواب منذ 19 عاما.

ولفتت سعادة أن رئيس حزب الكتائب سامي الجميّل أعاد إحياء هذا القانون وتم تشكيل لجنة لدراسته ومن العام 2013 حتى عام 2017 تم درس هذا القانون ووضع تعديلات عليه وأضافتة: عندما عرض في اللجان المشتركة، جرى النقاش على المحاصصة ومن سيترأس هذه الهيئة وعند طرح إلغاء الهيئة العليا للإغاثة تم رفع الجلسة.

كما شددت سعادة على أن جهاز ترقب وإدارة الحوادث مستقل ويضم أشخاص ذوي كفاءة وإختصاص يضعون خطط إستباقية قبل وقوع أي كارثة من أي نوع كانت وكل الأجهزة المعنية تكون تابعة لهذا الجهاز.

سعادة أكدت على وجود نية واضحة لعدم تشكيل الجهاز لأن مصالح هذه المنظومة أهم من حياة المواطنين ولو أنشأناه لكنا تجبنا فاجعة إنفجار المرفأ.

كما أعلنت أن الوزراء المتعاقبين يتحملون مسؤولية سياسية لما حصل في المرفأ لأنهم على رأس الوزرات المعنية في هذا الملف وسألت: من سيحاسبهم في ظل سطوتهم على القضاء؟ هل هناك شخص يحاسب نفسه؟