فنية
الخميس ١٣ حزيران ٢٠٢٤ - 21:03

المصدر: MTV

شيلوه ابنة براد بيت انتقمت منه بعد 4 أعوام بأقسى طريقة

يبدو أن خطوة ابنة براد بيت وأنجلينا جولي شيلوه بالتقدم بطلب شطب عائلة والدها من اسمها في اليوم الذي أتمت فيه عامها الـ 18، أي السن القانونية، لم تكن إلا انتقاماً منه على أمر حصل قبل 4 أعوام.

 

وذكر مصدر خاص لمجلة “Us Weekly” أن براد بيت، وخلال الدعوى القانونية التي كان قد خاضها مع طليقته أنجلينا جولي حاول منع ابنته شيلوه من الإدلاء بشهادتها في المحكمة.

 

وذكر المصدر أن شيلوه أعربت عن رغبتها في الإدلاء بشهادتها في جلسة استماع عام 2021 خلال معركة الطلاق بين بيت وزوجته السابقة أنجلينا جولي، ولكن شيلوه -التي تبلغ الآن 18 عاماً- كانت تبلغ من العمر 14 عاماً فقط في وقت جلسة الاستماع، لذا اعترض بيت، البالغ من العمر 60 عاماً، وحاول منعها من الإدلاء بشهادتها.

 

وبالفعل فإن القاضي وافق على اعتراض بيت، ومُنعت شيلوه من الإدلاء بشهادتها.

 

في الوقت الذي ذكرت تقارير عدة أن النجم العالمي براد بيت يسعى لإعادة ترميم علاقته بأولاده، خاصة ابنته البيولوجية شيلوه، تقدمت ابنته رسمياً بطلب للتخلص من اسم والدها براد بيت واسمها واعتماد عائلة والدتها.

 

واختارت ابنة النجمة أنجلينا جولي وبراد بيت أن تحتفل بذكرى ميلادها الـ 18؛ أي بلوغها السن القانونية، بطريقة قاسية في حق والدها، إذ توجهت في يوم ميلادها الذي صادف في 27 من أيار 2024 للدوائر الرسمية، وأتمت الإجراءات القانونية اللازمة لشطب اسم والدها من اسمها واستخدام كنية والدتها؛ أي جولي، في اسمها، وفق ما كشف موقع TMZ الأميركي.

 

وذكر مصدر خاص لمجلة PEOPLE أن شيلوه قدمت طلباً لإزالة اسم بيت من اسم عائلتها؛ ما سيجعل اسمها القانوني شيلوه جولي، واستأجرت محامياً خاصاً بها لإتمام العملية، حيث قال: “شيلوه استأجرت محامياً خاصاً بها ودفعت أتعابه من مالها الخاص”.

 

وربما شيلوه قد تكفلت بالأمر بنفسها؛ لإبعاد فكرة أن تكون والدتها صاحبة هذه الفكرة أو الداعمة لها.