play icon pause icon
مصطفى فحص
الأثنين ١٩ حزيران ٢٠٢٣ - 20:06

المصدر: صوت لبنان

فحص ل مانشيت المساء: لا تسوية كالسابق وعلى اللبنانيين الخروج من فكرة التسويات والصفقات

رأى الكاتب السياسي مصطفى فحص عبر صوت لبنان ضمن برنامج “مانشيت المساء” أن لبنان سيشهد فترة طويلة من الفراغ لحين توصل الخارج إلى اتفاق، مع اغلاق كل الأبواب الداخلية، وعدم جهوزية الخارج للقيام بالتسوية، مشيرًا إلى ان الاتفقا الإيراني السعودي ما زال في مرحلة الاختبار، وان المبعوث الخاص لماكرون، لودريان يمثل العقل التقليدي الفرنسي ويفهم ثوابت الأغلبية العربية وسيكون متفهمًا لموقف السعودية المحايد، وأن على باريس ان تراعي الثوابت السعودية، لافتًا إلى أن لبنان امام مرحلة انتظار طويلة، نتيجة التحول الكبير بعد العام 2019، وبعد اجراء الانتخابات النيابية، مشيرًا إلى ان السعودية التي تراجعت في المواجهة تقدّمت في السلم، وبالعكس ايران التي تقدّمت في المواجهة تراجعت في السلم، مؤكّدًا أن الاتفاق بين الطرفين ليس اتفاقًا شاملًا، وأن على اللبنانيين الخروج من فكرة التسويات والصفقات والمواجهة بين الداخل والخارج مشيرًا إلى أن صورة تعطيل الهيمنة على البلد واضحة والتقديرات الخارجية تشير إلى أن لا تسوية كالسابق.