خاص
الثلاثاء ٢٥ آب ٢٠٢٠ - 19:20

المصدر: صوت لبنان

كلوديا مرشيليان لصوت لبنان: عم يتخانقوا على الحكومة الجديدة…مش عارفين ما بدنا ياهن كلّن؟

وصفت الكاتية كلوديا مرشيليان، ما حصل في مرفأ بيروت مساء 4 آب عند 6:07، بالأمر غير العادي الذي اصابنا باجسادنا وبيوتنا وذكرياتنا وصميم قلبنا، لدرجة بتنا نشعر اننا شعب متروك بدون دولة، مضيفةً: “نحنا لحالنا عم نحمي حالنا”. وقالت في حديث لصوت لبنان، إن الحالة القائمة هي اشبه بالجنون، حيث الفلتان الامني وسرقات للبيوت المهدّمة والاعاشات وحجز اموالنا في البنوك، ولا من يحاسب. لافتةً الى ان جريمة المرفأ ضربت ايضا واجهة بيروت الاثرية التراثية. وشددت على عدم ثقتها بالتحقيق المحلي للوصول الى الحقيقة في انفجار المرفأ، قائلة: “ولا مرة منوصل للحقيقة بلبنان ومثال على ذلك مؤخرا، قضية الدجاج الفاسد”. وتوجهت الى الذين ينتقدون المطالبين بتحقيق دولي، سائلةً اياهم: “اذا طالبنا بمشاركة محققين دوليين الى جانب محليين، نصبح مع التدويل؟ اما زعماؤكم الذين كانوا السبب وراء وجود البوارج اليوم في بحرنا، هم ضد التدويل؟. واستغربت مرشيليان عدم اتهام اسرائيل بالضلوع في النكبة كما جرت العادة من قبل بعض الجهات السياسية والحزبية، بقولها: “اذا حدا ادخل عصفور الى القفص، كانوا يتهمون اسرائيل بالوقوف وراء الامر، بالتالي لماذا لا يفعلون الامر نفسه اليوم”؟. ونددت بطريقة تعاطي الحكّام مع الملف الحكومي بالتوازي مع وجع اهالي الضحايا، والحالات الحرجة للجرحى داخل المستشفيات، وخوف المشردين على الطرقات قبيل حلول فصل الشتاء بعد ان انهارت اسقف بيوتهم، فقالت: “عم يتخانقوا على الحكومة الجديدة، مش عارفين انو نحنا ما بدنا ياهن كلّن”.