خاص
play icon pause icon
غسان دبيبو
الخميس ١٤ كانون الثاني ٢٠٢١ - 14:17

المصدر: صوت لبنان

كل ما تود معرفته عن لقاح كورونا مع البرفيسور غسان دبيبو ضمن عالموجة سوا عبر صوت لبنان

 اشار البرفيسور غسان دبيبو مدير مركز أبحاث الأمراض الجرثومية في الجامعة الأميركية في بيروت وعضو اللجنة التقنية للقاحات في منظمة الصحة العالمية لمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا الى أن هنالك ثلاث لقحات تم الموافقة عليهم من قبل منظمة الصحة العالمية وهم: فايزر، أسترا زينكا و مودرنا.

واضاف: “نرى ايضاً عدد من اللقحات في بلدان لا نية لهم بتصديرها بل للإستعمال الداخلي فقط و لم يحصلوا على موافقة من منظمة الصحة العالمية.”

وأكد دبيبو في حديث ضمن برنامج عالموجة سوا عبر صوت لبنان أنه عندما ترتفع نسبة التحصين في المجتمع ينخفض عدد الإصابات مشيراً الى ان نسبة التحصين سترتفع بسبب ارتفاع الإصابات وبدء التلقيح. 

وتابع :” اللقاحات حتى الساعة آمنة و لا أعراض جانبية خطيرة لها اما الأعراض الجانبية هي أعراض رد جهاز المناعة مثل الحمى والإرهاق اما الاعراض التي تشكل خطرا  فهي الحساسية وقال: اللقاح آمن اكثر من الفيروس. 

كما أوضح دبيبو أن القطاع الطب ، و كبار السن و المرضى  مثل مرضى القلب و مرضى السكري لهم الأولوية الاولى لأخذ اللقاح و لمن اصيبب الفيروس  و كان لديه عوارض لا داعي للقاح لكن ايضاً يجب الإنتظار لمعرفة مدى فعالية المناعة. 

و لفت الى أن “اللقاحات موديرنا و فايزر تم درسهم للسلالات الجديدة من الفيروس و تبين أنهم فعالين”. 

هذا وأفاد أنه يجب أخذ الجرعتين من اللقاح و انتظار اسبوعين ليصبح الشخص محمي من الفيروس و تبين في الدرسات أن اللقاح يحمي ٩٥في المئة و من الممكن الإصابة بين الجرعتين لأن الجرعة الأولى تعطي حماية فقط حوالي ٥٠ في المئة. 

و تحدث عن أن المصاب بفيروس كورونا يشكل مناعة و الأدلة العلمية اوضحت في درسات أن هذه المناعة تبقى في الجسم ٨ الى ٩ اشهر مضيفاً ” في نسبة كتير بسيطة من العالم  بتخصر المناعة” و هذه النسبة تشكل نصف في المئة.

 دبيبو  شدد على أن من يصاب مرة أخرى بفيروس كورونا يكون قد لم يشكل مناعة في الجسم و لم يكن هناك أعراض في المرة الأولى، لكن حتى الآن لا دراسات واضحة عن هذا الموضوع. 

 و‎ اشار إلى  أن فحص الPCR يشخص الإصابة و ليس من الضرورة تكرار الفحص  و لا ضرورة لفحص ال”antibodies ” بعد الإصابة .

وفي ختام المقابلة  أعلن البروفيسور غسان دبيبو أن اللقاح الآتي  لا يكفي للمجتمع اللبناني و على المعنيين تأمين جرعات أخرى.