منوعات
الجمعة ١٤ حزيران ٢٠٢٤ - 20:19

المصدر: MTV

لماذا يحتفل الملك تشارلز بذكرى ميلاده مرتين؟

كونه تشارلز الثالث، الملك البريطاني، فهو بالتأكيد يتمتع بمزايا مختلفة عن سائر الشعب وحتى عن سائر أفراد الأسرة الملكية، ولعل أهم وأغرب تلك المزايا أن يحتفل في ذكرى ميلاده مرتين في كل عام، الأولى في ذكرى يوم ولادته المثبت في الأوراق والثاني في شهر يونيو فيما يعرف بـ Trooping the Colour والذي يصادف هذا العام يوم غد في 15 حزيران 2024.

 

أعلن الملك تشارلز بعد توليه الحكم على إثر وفاة والدته الملكة إليزابيث أن Trooping the Colour سيُقام في موعده؛ أي أنه حافظ على الحدث في الوقت نفسه تقريباً مع والدته الملكة إليزابيث التي كان يوم ميلادها الفعلي في 21 من نيسان، ولكن يحتفل به الجمهور في حزيران من كل عام.

 

وهذا يعني أن الملك تشارلز أيضاً يحتفل بيوم ميلاده مرتين في السنة، بصفته العاهل البريطاني، فبالإضافة إلى تاريخ ميلاده الفعلي في 14 من تشرين الثاني، سيحتفل به بشكل رسمي في حزيران من كل عام.

 

احتفالات Trooping the Colour

 

يعود تقليد العاهل البريطاني الذي يحتفل بيوم ميلاده الفعلي ويوم ميلاده الرسمي إلى عهد سلف الملك الحالي؛ أي الملك تشارلز الثاني، الذي حكم من عام 1660 إلى عام 1685. في عام 1748، تقرر أنه سيتم استخدام هذا العرض للاحتفال بيوم الميلاد الرسمي للملك، وأصبح Trooping the Colour حدثاً سنوياً في عهد الملك جورج الثالث.

 

سبب الاحتفالات الرسمية التي تُقام في شهر حزيران هو أيضاً عملي تماماً؛ حيث إن الطقس في المملكة المتحدة أفضل.

 

أصل كلمة Trooping the Colour

 

يأتي اسم Trooping the Colour من الضباط الذين يظهرون “ألوانهم”، وهي الأعلام التي تمثل الأفواج المختلفة في الجيش البريطاني، بحسب شعبة الأسرة.

 

Trooping the Colour 2024

 

هذا العام، سيُقام احتفال “Trooping the Colour” في 15 حزيران. سيبدأ الحدث حوالي الساعة 10:00 صباحًا بتوقيت لندن، حيث تنطلق العائلة الملكية من قصر باكنغهام للمشاركة في العرض قبل العودة إلى قصر باكنغهام للظهور على الشرفة في حوالي الساعة 12:25.

 

وأكثر من 1400 جندي و200 حصان و400 موسيقي سيشاركون في الاحتفال المذهل الذي يشمل عروض عسكرية إضافة إلى عروض خاصة بفن الفروسية وذلك للاحتفال بذكرى ميلاد الملك تشارلز الرسمي.

 

وسيجتمع أفراد العائلة الملكية للمناسبة الخاصة، إما بالمشاركة في العرض وهم على ظهور الخيول أو في عربات مجرورة بالخيول بينما يصطف الحشود على طول الطريق في لندن من قصر باكنغهام إلى ميدان حرس الفرسان.

 

ومن المتوقع أن يظهر الملك تشارلز في عربة بدلاً من ركوب الخيل؛ لتجنب أي خطر على صحته خاصة وأنه يتلقى العلاج من مرض السرطان.

 

وسيقوم الملك تشارلز بتلقي التحية قبل العودة مجدداً إلى قصر باكنغهام، حيث سينضم إليه أفراد العائلة الملكية على الشرفة الملكية الشهيرة لمشاهدة عرض الطيران الخاص بطائرات القوات الجوية الملكية وفرق عرض السهام الحمراء.

 

من المتوقع أن يرتدي الملك تشارلز والأمير وليام والأميرة آن زيهم العسكري للحدث، بينما تتألق النساء الملكيات مثل الملكة كاميلا وكيت ميدلتون، في حال حضرت الحفل، والأميرة بياتريس والأميرة يوجيني، بأروع القبعات وهو تقليد بريطاني بامتياز.

 

كما من المتوقع أن يشارك الأطفال في الحدث الملكي، وعلى رأسهم أولاد الأمير وليام وكيت ميدلتون الثلاثة الأمير جورج والأميرة تشارلوت والأمير لويس، الذي يشكل حضوره نوعاً خاصاً من الفرح إذ أنه دائماً ما يتمكن بشقاوته وحركاته المميزة أن يجذب عدسات الكاميرات إليه.