إقليمية
الأربعاء ١٠ آذار ٢٠٢١ - 20:52

المصدر: الوكالة الوطنية

ماذا قال وزير الخارجية السعودي خلال لقائه نظيره الروسي بشأن الاستقرار في سوريا ؟

شدد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، خلال استقباله نظيره الروسي سيرغي لافروف على أن “المملكة ستتخذ الإجراءات اللازمة الرادعة لحماية مقدراتها ومكتسباتها الوطنية بما يحفظ أمن الطاقة العالمي ويوقف مثل هذه الاعتداءات الإرهابية لضمان استقرار إمدادات الطاقة وأمن الصادرات البترولية وضمان حركة الملاحة البحرية والتجارة العالمية”.

وأكد “استمرار جهود المملكة للوصول إلى حل سياسي للأزمة في سوريا”، وقال: “إن سوريا تستحق الاستقرار والعودة إلى محيطها العربي والإقليمي”.

وأوضح أن “النقاشات مع نظيره الروسي شملت تعزيز التعاون والتنسيق بين البلدين”، مجددا “الالتزام المشترك بمكافحة الإرهاب وحماية المدنيين”.

ولفت إلى أن “محاولات استهداف مليشيا الحوثي لميناء رأس التنورة ومؤسسات أرامكو بالمملكة تمثل تهديدا واضحا لإمدادات الطاقة في العالم”، لافتا إلى “وجود تنديد واسع وموقف قوي من المجتمع الدولي بشأن الهجوم الحوثي على الميناء”.